كيم كاردشيان تعود رسمياً إلى مواقع التواصل الإجتماعي

بعد أسابيع من الصمت على مواقع التواصل الإجتماعي, عادت ملكة الإعلام الإلكتروني (كيم كاردشيان) إلى محبيها بعد أن تعرضت للسرقة تحت تهديد السلاح في باريس.

عودة هادئة لكيم كارداشيان إلى الفيسبوك ليلة الإثنين 30أكتوبر، عن طريق مشاركتها لثلاث ملصقات عن حياتها ومنفصلة مع معجبيها.

في المشاركة الأولى أشارت كاردشيان إلى وجودها مع LuMee، ظهرت في الصورة مهتمة بالهاتف المحمول كعادتها, وكانت كاردشيان ممدده على كرسي مخصص بالإسسترخاء ومن الواضح أنها لا تفرط في ممتلكاتها القديمة, لأننا رأينا بوضوح وجود هاتف البلاك بيري القديم على جسدها بينما كانت ممسكة بأخر حديث.

المشاركة الثانية, كان مقالاً يخص مساعدتها الخاصة(ستيفاني شيبارد) متحدثة فيه عن الدقائق الأخيرة التي ارتدت فيها كاردشيان لأزياء الهالووين على الموقع والتطبيق الخاص بكيم كاردشيان.

المشاركة الأخيرة, كانت مع شقيقتها (كورتني كاردشيان) يتشاركان معاً عدداً كبيراً من أشرطة الفيديو التي تحمل ذكريات منذ طفولتهم وهم يحتفلون معاً بالهالووين.

يذكر أن هذة المشاركات هي الأولى قطعاً من نوعها منذ تعرض نجمة تلفزيون الواقع الأمريكي إلى حادة سرقة بالإكراه في أحد الفنادق الفاخرة بباريس أثناء حضورها لأسبوع الموضة بصحبة عائلتها, وأوضحت (كورتني) شقيقتها في سناب شات منذ أيام أن (كيم) تمر بأزمة نفسيه صعبة نتيجة لما تعرضت إليه مسبقاً وأكدت على عودتها القريبة إلى مواقع التواصل الإجتماعي, ويبدو أن هذا ما حدث فعلاً.

Tags

مواضيع ذات صلة