تايلاند تستعد لتتويج الملك الجديد

تستعد تايلاند في الوقت الحالي لإقامة مراسم تتويج ولي عهد تايلاند، الأمير ماها فاجيرالونغكورن (Crown Prince Maha Vajiralongkorn)، ملكا للبلاد، ومن المقرر أن تقام مراسم التتويج في يوم واحد ديسمبر وذلك طبقا لمصادر عسكرية موثوقة.

يأتي الإعلان عن موعد تتويج الأمير فاجيرالونغكورن ملكا للبلاد بعد وفاة والده ملك تايلاند الراحل بوميبول أدولياديج (King Bhumibol Adulyadej) والذي توفي في يوم 13 أكتوبر عن عمر يناهز ال 88 عاما، وكانت دولة تايلاند التي تقع في جنوب شرق آسيا والتي يبلغ تعداد سكانها 67 مليون قد أعلنت الحداد رسميا على وفاة الملك بوميبول لمدة عام كامل.

وطبقا لما قاله مصدر عسكري رفيع المستوى لوكالة رويترز الإخبارية أن ولي عهد تايلاند الذي سافر إلى ألمانيا في عطلة نهاية الأسبوع، كان قد سافر إلى هناك ليتولى بعض الأعمال الخاصة مضيفا أن الأمير سيعود مجددا إلى تايلاند في شهر نوفمبر. ولقد قال مصدر عسكري آخر رفض الكشف عن هويته: “نحن نستعد حاليا لإقامة مراسم التتويج في يوم 1 ديسمبر، ولكن الجدول الزمني المحدد لإقامة المراسم يتوقف في النهاية على صاحب السمو”.

كان رئيس وزراء تايلاند برايوت تشان أوتشا (Prime Minister Prayuth Chan-ocha) قد تحدث بعد وفاة ملك تايلاند ببضعة ساعات وقال إن الموعد الرسمي المحدد لإقامة مراسم التتويج من المفترض أن يقام خلال 7-15 يوم من وفاة الملك إلا أن موعد إقامة مراسم التتويج ربما يتم تأجيله لوقت لاحق بناء على رغبة ولي العهد والذي يرغب في تأجيل موعد إقامة المراسم ليشارك الشعب في حزنه على وفاة والده. بريم تينسولانوندا (Prem Tinsulanonda) الذي يبلغ من العمر 96 عام والذي عين كرئيس لمجلس الملك الخاص الذي يتمتع بنفوذ كبير في تايلاند، يتولى مهام ملك تايلاند لحين إعلان عن تتويج الأمير ماها فاجيرالونغكورن الملك الجديد للبلاد.

Tags

مواضيع ذات صلة