الملكة رانيا في جلسات حول حقوق الاطفال

حضرت الملكة رانيا العبدالله جانبا من جلسات حوارية وطنية نظمها المجلس الوطني لشؤون الأسرة ومنظمة اليونيسف بمناسبة مرور 25 عاما على إنطلاق اتفاقية حقوق الطفل.

وناقشت الجلسات التي عقدت في مركز زها الثقافي في عمان التقدم المحرز في أعمال حقوق الأطفال والتحديات التي تواجهها والخطط المستقبلية لضمان الحقوق لكافة الأطفال في الأردن.

وشارك في الجلسات التي جاءت على مدى يومين وبدعم من مؤسسة التنمية السويسرية عدد من اليافعين من مختلف مناطق المملكة والخبراء في مجالات الحماية الاجتماعية والتنمية والصحة والتعليم والحماية من العنف.

 

ويذكر ان الجمعية العامة للأمم المتحدة أقرت اتفاقية حقوق الطفل في 20 تشرين الثاني لعام 1989، واضعةً بذلك أساساً لحقوق كافة الأطفال والشباب. وتقدم الاتفاقية رؤية للعالم بحيث ينعم كافة الأطفال بالحياة ويتمكنون من تطوير امكاناتهم دون تمييز، ويتمتعون بالحماية والاحترام والتشجيع للمشاركة في اتخاذ القرارات التي تؤثر على حياتهم. وتعتبر هذه الاتفاقية الأوسع قبولاً من اتفاقيات حقوق الإنسان في التاريخ حيث صادقت عليها 194 دولة.

تعليقات (0)

    لم يتم إضافة تعليقات لهذا المقال.

مقالات ذات صلة

اقرأ ايضا