شاهد صور من جنازة أمير ميكاسا الراحل

ودعت اليابان في يوم الجمعة أمير ميكاسا (Prince Mikasa) الراحل الذي شارك في الحرب العالمية الثانية مع الجيش الإمبراطوري ثم انتقد علنيا قسوة قوات الجيش الياباني الذي قاتل باسم شقيقه الأكبر الإمبراطور هيروهيتو (Emperor Hirohito). أمير ميكاسا وهو عم إمبراطور اليابان الحالي الإمبراطور أكيهيتو (Emperor Akihito)، كان قد توفي منذ عدة أيام في إحدى المستشفيات في العاصمة اليابانية طوكيو عن عمر يناهز 100 عام، وبذلك أسدل الستار على حياة أكبر أفراد العائلة الإمبراطورية سنا في تاريخ اليابان.

أمير ميكاسا الذي كان يفضل بأن يخاطب باسم “ميكاسا سان” (Mikasa-san) مثل المواطن الياباني العادي ودون ألقاب ملكية، هو الابن الرابع لإمبراطور اليابان الراحل الإمبراطور تايشو (Emperor Taisho) والإمبراطورة تيمي (Empress Teimei)، ولقد بدأ حياته الشابة كمحارب ولكنه تحول فيما بعد إلى واحد من أشهر الناشطين ودعاة السلام في اليابان، حتى أنه كتب تقرير كامل وموثق عن الجرائم التي ارتكبتها القوات اليابانية أثناء الحرب ضد المدنيين وسجناء الحرب وتحدث عن تجارب كيميائية كانت تجري على أسرى الحرب في منشوريا، وادعى بأن هذا كان أحد أهم أسباب اشتعال المقاومة الصينية إلا أن هذا التقرير احتفظ به القادة العسكريين وقتها وقاموا بمنع نشره ولم يعلم عامة الشعب الياباني بوجود هذا التقرير إلا بعد مرور خمسين عام على كتابته.

أمير ميكاسا الراحل اشتهر أيضا بجرأة آرائه السياسية لدرجة أثارت الانتقاد في بعض الأحيان، ومن أشهر مواقفه السياسية وأكثرها جرأة هي مطالبته لشقيقه الأكبر الإمبراطور هيروهيتو بالتنازل عن العرش عقب هزيمة اليابان في الحرب وقال وقتها أن شقيقه يجب أن يتحمل المسئولية الكاملة عما حدث إلا أن شقيقه رفض التنازل عن العرش وظل حاكما للبلاد حتى وفاته في عام 1989.

أقيمت مراسم جنازة أمير ميكاسا الراحل في مقبرة توشيماجاوكا (Toshimagaoka) في طوكيو ولقد تولى إقامة مراسم الجنازة وتلاوة الصلوات أحد كهنة الشينتو (Shinto) والذي ارتدى ثوب أبيض ولقد عزفت في الجنازة موسيقى بالناي الياباني شاكوهاتشي (shakuhachi).

حضر الجنازة عدد من أفراد العائلة الإمبراطورية وكبار المسئولين الحكوميين وممثلي السفارات الأجنبية ومن ضمنهم: الأميرة يوريكو (Princess Yuriko) 93 عام وهي أرملة أمير ميكاسا الراحل وحضرت الجنازة على كرسي متحرك، وحضر الجنازة أيضا الأمير ناروهيتو (Crown Prince Naruhito) ولي عهد اليابان وزوجته الأميرة ماساكو (Crown Princess Masako)، رئيس وزراء اليابان شينزو آبي (Shinzo Abe)، سفيرة الولايات المتحدة في اليابان كارولين كينيدي (Caroline Kennedy). الإمبراطور أكيهيتو 82 عام وزوجته الإمبراطورة ميتشيكو (Empress Michiko)، غابوا عن حضور المراسم اتباعا للتقاليد.

Tags

مواضيع ذات صلة