روجيه دوبوي السويسرية تتألق بإصدارات جديدة 

يقدم روجيه دوبوي خلال المعرض العالمي للساعات الفاخرة SIHH 2015، ابتكارَين من أكسكاليبور يؤكّد كلّ واحد منهما حسب طريقته الخاصة الموقف الفريد الذي اعتمده المصنع، مع إشاراته الأسطورية ورموزه التصميميّة المؤثرة بما فيها علبة مستديرة وإطار مثلّم وأجزاء ثلاثية ناتئة من علبة الساعة يرتبط بها السوار وعقارب دوفين الخاصة، أصبح موديل أكسكاليبور رمزاً لنهجٍ مميّز وغير تقليدي ومفاجئ.

ويأتي ابتكار روجيه دوبوي مع شهادة جودة دمغة جنيف التي تحملها كافة ابتكارات الدار، فيُثبت موديل أكسكاليبور أنه الإطار المثالي لعرض خبرته الرائدة في مجال العمل المهيكل المعاصر.

وبمناسبة العام 2015، ومع تشكيلة أكسكاليبور سبايدر، يأخذ المصنع موضوع الهيكلة إلى أبعد من آلية الحركة وحدها فيوسّعها لكي تشمل علبة وواجهة عليا وعقارب مهيكلة، وتتميّز ساعة أكسكاليبور سبايدر المهيكلة بتوربيلون محلقة بالمزايا الخاصة بساعات روجيه دوبوي المهيكلة، أي تصميم على شكل نجمة وحاملة توربيلون على شكل صليب كلتيّ ولمسات نهائية متطورة تتضمّن صفيحة بملمس دائري، كذلك، تأتي العلبة الخفيفة والمتينة بقطر 45 ملم والمصنوعة من التيتانيوم مزوّدة بآلية الحركة RD505SQ.

وتتمتّع العلبة والإطار من الذهب الورديّ بقطر 42 ملم بتأثير ثلاثي الأبعاد ناجم عن رفع “شكل النجمة” المهيكل المشهور والتلاعب بارتفاع المحرّك الميكروي المكشوف.

تعليقات (0)

    لم يتم إضافة تعليقات لهذا المقال.

مقالات ذات صلة