الأمير ويليام يسافر بدون كيت ميدلتون

 

ينوي الأمير William خلال بداية السنة الجديدة بعمل زيارة رسمية إلى الصين واليابان برفقة وفد من الحكومة البريطانية، دون اصطحاب زوجته، الدوقة Kate Middleton.

وأكد مصدر مقرّب من العائلة الملكيّة أنّ Middleton، تعاني وضعاً صحيّاً صعباً، بسبب بلوغها مراحل متقدّمة من الحمل، منتظرة توأمين، وهى تشعر طوال الوقت بغثيان شديد، كما تخضع لمراقبة طبية، خصوصاً من قبل أحد أشهر أطباء المملكة.

ويشار أن William سيزور ولاية نيويورك الأمريكية، بداية كانون الأول الحالي، برفقة وفد من الحكومة البريطانية، وفي بداية شباط 2015، سيتوجّه إلى العاصمة اليابانية طوكيو بهدف تحسين العلاقات التجارية والثقافية بين البلدين، كما سيبدي خلال وجوده هناك، رفضه التام للتجارة غير الشرعية بالأحياء البريّة.

وبعد اختتام زيارته اليابانية، سيبقى الأمير 3 أيام في الصين، حيث سيُشارك في افتتاح مهرجان الإبداع العظيم في متحف Shanghai، كما سيعمل على تعزيز العلاقات الصينية البريطانية، وهذه الزيارة تعتبر الأولى لأحد أفراد العائلة الملكية البريطانية بعد 30 عاماً.

هذا وسجل سجل الأمير ويليام رسالة مصورة يطلب فيها من شعوب منطقة “غرب أفريقيا” الاستماع إلى نصائح عمال الرعاية الصحية لإنجاح جهود مكافحة “الإيبولا”، وأضاف أنه يتابع التطورات بقلق كبير، مضيفًا: “العاملون في مجال الرعاية الصحية يقومون بجهد هائل في غرب أفريقيا، أريد أن أوجه التهنئة لهم على المعالجة والوقاية من المرض، إنه مرض رهيب وهم يعملون في ظروف صعبة جدًا”، واختتم رسالته قائلاً: “أردت فقط أن أقول لكم ابقوا آمنين العالم يفكر فيكم”.

كلمات مفتاحية

الأمير ويليام كيت ميدلتون

تعليقات (0)

    لم يتم إضافة تعليقات لهذا المقال.

مقالات ذات صلة