بعدني بحبك تُسقط دموع عبير نعمة على المسرح معلنة انفصالها

أعلنت الفنانة والمطربة اللبنانية “عبير نعمة” خبر طلاقها بعد مرور عامين كاملين على ذلك الطلاق حيث أحيت “نعمة” حفلاً غنائيًا بالعاصمة اللبنانية بيروت حيث قدمت عدة أغنيات من بينها أغنية “بعدني حبك” التي قالت قبل أن تقدمها “هذه الأغنية هي قصة حقيقية” وما أن بدأت بالأغنية حتى تأثرت ولم تتمالك نفسها لتسقط الدموع من عينها أثناء الغناء وسط تصفيق ومؤازرة من جمهور الحفل في محنتها التي تعرضت لها.

لتهدأ “عبير نعمة” وتعلن انفصالها أمام الجمهور وتقول: “أنا مطلقة” وقد ظهر ذلك في فيديو تم تداوله عبر مواقع التواصل الاجتماعي المختلفة من حفل “عبير نعمة” في لبنان، لتعود “نعمة” وتستكمل غناء الأغنية التي تقول: (بحبك بعدني بحبك، وكل شي خصو فينا بيزعلني، صعبة شيلك من قلبي، ولهلق بعدو غيابك بيقتلني).

وقالت “نعمة” من خلال تصريحات تلفزيونية لها بعد تلك الواقعة: “اللحظة اللي عيشتها على المسرح إمبارح كانت أقوى مني بصراحة، وأنا بقالي سنتين بتخبط في حياتي الخاصة والطلاق تم من سنتين، بس كنت بخفي مشاعري وكان الأصحاب والأهل والأقرباء على علم بطلاقي، ولكني مكنتش جاهزة أعلن عن الطلاق أبدًا، وكان فيه كتير من الإعلاميين عارفين ولكن احترموا رغبتي في عدم الإفصاح عن تفاصيل هذا الموضوع الخاص جدًا”.

وقد طالبت جمهورها بعدم مهاجمة طليقها التي تكن له كل الحب والاحترام قائلة: “بشكر المحبة والدعم وأتمنى هذا الحب لا يسئ لـ أبو بنتي، جمعنا حب كبير وابنتي يارا هي حياتنا وهو كان حب حياتي وهو اليوم الصديق والسند وللأسف مقدرناش نكمل سوا، ولكن هذا لا يمنع أنه من أحلى الناس اللي قابلتهم في حياتي، وبطلب لو سمحتم محدش يشوه صورة أي حد فينا بأي ظرف من الظروف خاصة باسم المحبة”.

يذكر أن “عبير نعمة” قد تحدثت في تصريحات تلفزيونية سابقة عن زوجها وفضله عليها حيث قالت عنه: “اسمحولي أعرفكم عن الإنسان اللي بيملك قلبي، وسبب نجاحي وسعادتي وقوتي وأنا ممتنة للحياة اللى أعطتني الضوء الأخضر منه، جوليو عيد الإنسان والموسيقى الاستثنائي”.

وتابعت: “كل إنتاج موسيقي وكل المهرجانات والعروض العالمية، هو أساس كل مشروع موسيقي خاص بي رأى النور، حبيبي ترك أحلامه على حدة وكرسّ كل وقته وفكره وطاقته لمشروعي، وصارت أحلامي أحلامه، وأهدافي أهدافه، جوليو إنسان متنوع ثقافيًا وفنيًا بشكل يُسحرني”.

ومن الجدير بالذكر أن زواج “عبير” و “جوليو” دام لسنوات طويلة، وتُوجت الزيجة بابنتهما الوحيدة “يارا”، وبكاء “عبير” أثناء الغناء اعتبره جمهورها دليلًا على كم الحب الذي احتوى قلبها عليه من أجل زوجها ووالد طفلتها.

وكانت “عبير” قد أحيت مؤخرًا حفلًا غنائيًا في الكويت إلى جانب الفنان “صابر الرباعي”، والفنانة “أسما لمنور”، كما طرحت مؤخرا أغنية “بصراحة” على “يوتيوب” وهي من كلمات وألحان “نبيل خوري”، وتوزيع وميكس وماستر “سليمان دميان”.

يمكنك أيضا قراءة More from author