علامة هادية غالب تُطلق مجموعتها الشاملة لملابس السباحة لربيع وصيف 2023

علامة هادية غالب المملوكة لرائدة الأعمال هادية غالب المقيمة في دبي والشخصية المؤثرة على مواقع التواصل الاجتماعي في مجال الموضة، لإطلاق مجموعتها الثانية من ملابس السباحة العصرية، التي تفي باحتياجات المحجبات وغير المحجبات. تجدر الإشارة إلى أن العلامة منذ إطلاقها عام 2022 أحدثت ثورة في مفهوم صناعة ملابس السباحة من خلال تصميم قطع عصرية تلبي احتياجات النساء على اختلاف ثقافاتهن، ومعتقداتهن، وأساليب حياتهن. ستنطلق مجموعة علامة هادية غالب لربيع وصيف 2023، التي تضم سبعة تصاميم نابضة بالحياة تتكون من أربعة عشر طقم سباحة، تكملها إكسسوارات حصرية تشمل حقائب ضخمة وأنماط حجاب سريعة، على الموقع الرسمي للعلامة في 10 أبريل 2023.

 

هذا وصرَّحت هادية غالب، مؤسسة العلامة والقوة الإبداعية وراء المجموعة قائلة: “كان هدفنا أن تكون مجموعتنا الثانية أكثر مرحًا مع أشكال أجرأ وأكثر تنوعًا. نعيد تسليط الضوء في تصاميمنا، المستوحاة من تمكين المرأة، على مدى تنوع عميلاتنا من خلال قطع استوحينا ألوانها من تنوُّع الكون وظلال الصيف، ويسعدنا أن نقدم مجموعة متنوعة غير مسبوقة من أطقم السباحة من حيث إمكانيات تنسيقها ودمجها معًا لتغيير الإطلالة.”

 

تضم المجموعة المزمع إطلاقها سبعة أشكال تتسم بألوان متجددة تنبض بالحياة ما بين قطع بلا أكمام وأخرى بأكمام طويلة يمكن تنسيقها ودمجها في أربعة عشر طقمًا رائعًا تزداد روعتها مع إكسسوارات حصرية تضم حقائب الشاطئ، وأغطية رأس، وحجاب سريع من خامة تناسب السباحة ويمكن ارتداؤه بمنتهى السرعة والراحة بسبب تصميمه الفريد، الذي يتيح تحويله إلى “توربون” بما يضفي تنوعًا على إطلالة من ترتديه. ويأتي الحجاب السريع من علامة هادية غالب بعدة ألوان تتناسب مع أطقم السباحة وتجعل السباحة ممتعة ومريحة للمحجبات في أي مكان.

 

وفي إطار الابتكار المستمر، تبرز سترة السباحة الأولى من نوعها في العالم ضمن قطع المجموعة بتصميمات متداخلة مزينة بأزرار وسلاسل ذهبية كفيلة بأن تكون العنصر الملفت في أي زي ترتديه المرأة في حفل على حمام السباحة، لا سيما وأنه من السهل ارتدائها وخلعها كما تعمل بمنزلة طبقة إضافية يمكن ارتداؤها مع طقم السباحة “آيسنج” لتعزيز تغطية الجسم.

 

نمت علامة هادية غالب نموًا هائلاً بعد إطلاقها في أبريل 2022 حيث بيعت في أكثر من 32 دولة حول العالم ولدى المتاجر الكبيرة، مثل جاليري لافاييت الدوحة، بفضل مفهوم ملابس السباحة الشاملة، الذي حقق نجاحًا مبهرًا وأعاد إلى الواجهة فجوة تاريخية في صناعة ملابس السباحة العالمية ظلت موجودة لعقود وحان الوقت لأن تجد من يملؤها.

 

وأضافت هادية: “لا يسعنا إلا أن نعبر عن الشكر والامتنان لمن يدعمون العلامة من جميع أنحاء العالم كما يظهر من ردود الفعل التي أسعدتنا. لقد وجد المشروع الذي بدأ من قصتي الشخصية صدى وقبولًا لدى النساء من جميع أنحاء العالم. يملؤني الحماس بهذا الفصل الجديد حيث نتبنى نهجًا أشمل لعلامة هادية غالب في عامها الثاني.

 

صورنا كتالوج إطلالات الربيع والصيف لهذا العام في عاصمتين للأزياء – نيويورك ودبي – لتأكيد رسالتنا بأن أزياء السباحة الشاملة أصبحت الآن اتجاهًا عالميًا يجذب عشاق الموضة من جميع أنحاء العالم. خلال عامنا الأول، جاء 7٪ من إجمالي مبيعات علامة هادية غالب من عميلاتنا في الولايات المتحدة، ونعد حاليًا بعض الخطط المتميزة لهذه السوق!”

 

يمكنك أيضا قراءة More from author