c

أسباب الصمت الزوجي وكيفية علاجه

الصمت الزوجي

الصمت الزوجي يعتبر مشكلة من المشاكل الزوجية التي تواجه كثير من الأزواج، وزادت أكثر في الفترة الأخيرة نتيجة للتقدم التكنولوجي وانشغال الأزواج بذلك، فسوف نتعرف في هذا المقال على أسباب هذا الصمت وكيفية التعامل معه.

أسباب الصمت الزوجي وكيفية علاجه

أسباب الصمت الزوجي

  •       الإهمال بين الزوجين لفترات طويلة
  •       تخلي أحد الطرفين عن الآخرين في أهم المواقف التي تستحق الدعم من الزوجين .

العوامل التي تزيد من الصمت الزوجي 

ادمان  استخدام الهواتف

  •       خلال الأعوام الأخيرة انتشر استخدام الهواتف والتكنولوجيا ومع انتشار الخلافات الزوجية يذهب كل شريك إلى تفقد  التواصل الاجتماعي  للهروب من الروتين اليومي.
  •       الانشغال بالهاتف والسوشيال ميديا سوف يزيد من الصمت الزوجي وتدهور العلاقات بين الزوجين.

الروتين 

  •       يعتبر الروتين هو السبب الرئيسي في تدمير أي علاقة عاطفية مع مرور الزمن بين الطرفين.
  •       يشعر كل منهما بالملل من الروتين وهذا يسبب الصمت الزوجي.

الخوف من المواجهة

  •       الخوف من المواجهة يعتبر من المشاكل التي تؤثر على أحد الطرفين، وتؤثر على المشاعر وعلى إخفاء المشاعر تجاه الطرف الآخر.
  •       كل عوامل الخوف من المواجهة تؤثر على العلاقة الزوجية وتؤدي إلى الصمت الزوجي. 

عدم تخصيص وقت للطرف الآخر

  •       من أكثر العوامل التي تساعد في الصمت الزوجي هي عدم تخصيص وقت للطرف الآخر وهي تساعد بالطرق السلبية على الطرفين.

علاج الصمت الزوجي

إظهار التعاطف

  •       يجب على كل من الزوجين القضاء على الصمت الزوجي وإظهار التعاطف والحب للطرفين.
  •       إظهار التعاطف خاصة في وقت المرض وتقديم السند والدعم إلى الطرف الآخر.

التخلي عن الكبرياء

  •       يعتبر الكبرياء من أكثر العوامل التي تدمر العلاقة الزوجية لأنها تعمل على القضاء على الحب بين الأزواج.
  •       يمكن علاج الصمت الزوجي عن طريق التخلي عن الكبرياء.

المسامحة والمغفرة

  •       يجب تقديم المسامحة إلى الطرف الآخر لأن زيادة المشاكل والزعل بين الزوجين تسبب الصمت الزوجي.
  •       التغافل عن المشاكل الزوجية ومحاربة الخلافات.

 

هكذا نكون عرضنا أسباب الصمت الزوجي وكيفية علاجة للحفاظ على الحياه الزوجيه بشكل جيد وعدم وصول الأمر إلى الخلافات.

 

 

كلمات مفتاحية

الصمت الزوجي

مقالات ذات صلة