أنغام تتعافى من أزمتها الصحية وتشكر الجميع

خرجت النجمة أنغام لتطمئن جمهورها على حالتها الصحية عبر حسابها الرسمي على إنستغرام، وذلك بعد تعرضها لأزمة صحية مؤخرًا.

وكتبت أنغام قائلة: “الحمد لله حتى يبلغ الحمد منتهاه.. لقد منّ الله عليا بالشفاء بفضل دعائكم وحبكم الذى غمرني من كل جانب”.

وأضافت: “لازم أعبر عن شعورى بالامتنان الشديد لمرورى بهذه المحنة التى تحولت إلى منحة إلهية لأرى من خلالها كل هذا الحب الذى لم أكن لأستطيع تجاوز هذه الوعكة بدونه وبدون دعاء جمهورى الحبيب الغالى.. أنا عاجزة عن الشكر والتعبير عن حبى لكم .. أنتم بالنسبة لى الروح لجسدي”.

وتابعت: “الأطباء الأكفاء اللى أشرفوا على متابعة حالتى وعلاجى وقاموا برعايتى على أكمل وجه .. حقيقى الف شكر مش كفاية، أولادى حبايبى وأسرتى اللى مسابونيش لحظة ربنا يخليكم ليا وميحرمنيش من حبكم أبداً”.

واختتمت: زملائى حبايبى وأصدقائى اللى شعرت بخوفهم الحقيقى ولهفتهم عليا .. شكراً على مشاعركم الصادقة ..انا حقيقى محظوظة بكم.. كفاكم الله جميعاً شر المرض وعافاكم ورزقكم الصحة والعافية”.

وكانت أنغام، تصدرت مواقع التواصل بسبب أزمتها الصحية، والتي نقلت على إثرها للمستشفى والعناية المركزة، وأقلقت الجمهور على حالتها الصحية خاصة بعد الكشف عن تفاصيل أزمتها والعمليات الجراحية المتعددة التي خضعت لها مؤخراً.

وكشف الموسيقار محمد علي سليمان، والد الفنانة أنغام، عن مغادرته ابنته المستشفى اليوم، وأكد أن أسرتها اطمأنت على حالتها الصحية وأنها الآن بخير وتتواجد في منزلها وبحالة صحية جيدة، وطمأن الجمهور على حالة ابنته الصحية.

من جهته قال طبيب أنغام، إن أنغام حالياً تمارس حياتها بصورة طبيعية وتتناول الطعام والشراب بعد فترة من حصولها على رعاية طبية دقيقة وعدم قدرتها على تناول الطعام بصورة طبيعية، وكشف أن حالتها من الناحية الطبية تسمح لها بالوقوف على المسرح والغناء مجدداً من الآن، ولكن هذا القرار يرجع إليها، مؤكداً استمرارها في الوقت الحالي في فترة النقاهة من المنزل بعد تجاوز مرحلة الخطر.

وقال الطبيب إنها أصيبت بالتصاق في الأمعاء، وهي مضاعفات تحدث بعد العمليات الجراحية في المعدة، مشيراً إلى أنها ليست السبب في أزمة أنغام الصحية ولكن لحدوث مضاعفات أخرى لها مثل انسداد في الأمعاء، وأكد أنها خضعت لبروتوكول طبي نجح في تحسين حالتها وتجاوز هذه المضاعفات، ورفض الكشف عن طبيعة العمليات الجراحية السابقة التي خضعت لها أنغام معتبراً أنها أموراً خاصة بها.

وكان طبيب أنغام نفى شائعة إصابتها بورم سرطاني، وقال إن بداية الأزمة الصحية لها بدأت منذ أشهر بشعورها بآلام أسفل البطن ولكنها رفضت الخضوع للعملية الجراحية بسبب ارتباطاتها الفنية، وحصلت على علاج في تلك الفترة، ولكنها مع الوقت أصيبت بنزيف وعدة مضاعفات مما استدعى لخضوعها لعملية جراحية عاجلة منذ ما يقارب أسبوعين، قبل إصابتها بمضاعفات وآلام في الأيام الأخيرة ودخولها المستشفى مجدداً.

كلمات مفتاحية

أنغام

تعليقات (0)

    لم يتم إضافة تعليقات لهذا المقال.

مقالات ذات صلة

اقرأ ايضا