الملك تشارلز سببًا في بكاء أخيه الأمير أندرو … فما السبب؟

اجتماع الملك تشارلز بأخيه الأمير أندرو، وقد أخباره أنه لن يستطع أن يمارس واجباته الملكية بعد اليوم مما جعله يشعر بالحزن الشديد، وجعله هذا الأمر يشعر بالبكاء فقد تأكد الدوق بأنه لم يعد بإمكانه العودة إلى الحياة العامة مرة أخرى، وهذا جعل المحيطين به يشعرون بالقلق تجاه حالته الصحية، وهذا وفقًا لما عرضته صحيفة ديلي ميل البريطانية.

لماذا أبكي الملك تشارلز الأمير أندرو ؟

كان الأمير اندورا قريب من الملكة اليزابيث، وعندما علما بأن حياته الملكية قد انتهت إصابة الذهول، وهذا لأنه كان مازال يأمل في أن يعيش كأمير ملكي مرة أخرى فظل الأمير أندرو يطلب ذلك من الملكة اليزابيث، ولكن الملكة الراحلة دائما ما كنت تحول تغيير الموضوع، وهذا لأنها قد قررت أنه لن يعود مرة أخرى إلى الحياة الملكية.

ولكن جميع المحيطين بالملكة كانوا على علم بهذا الخبر الوحيد الذي تفاجأ هو الأمير أندرو، وذلك لأنه كان يحاول جاهدًا أن يحصل على منصبه كقائد ملكي كبير، وهذا ما حطمه له الملك تشارلز عندما أخبره بأنه لا مجال للعودة، وأن يتمتع أندرو بحياة طيبة بعيدة عن المناصب الملكية، وعليه أن يتقبل الأمر.

 

سبب تخلي الملك تشارلز والأمير أندرو

يرجع سبب تخلي الملك تشارلز عن الأمير أندرو في السمعة السيئة التي تلاحق الأمير أندور، وهذا لانتشار خبر أن الأمير أندرو قد تعدى على أحد النساء تعدي جنسي، وهذا بعدما تم اتهامه من قبل فيرجينيا جوفرى، وهذا يعتبر فعل مشين جدًا بالنسبة لأحد أفراد العائلة الملكية، بالإضافة إلى أن الأمير أندرو قد كان يحصل على أموال أن أشخاص محتالين، وهذا ما كشفت عنه صحيفة ديلي ميل البريطانية.

 

أسباب استبعاد الأمير أندرو عن الحياة المليكة

تسبب الأمير أندرو في العديد المشاكل التي لحقت بالعائلة الملكية، وهذه المشاكل ناتجة عن تصرفاته الغير معتدلة فقد كان الأمير أندرو في الترتيب الثاني للحصول على لقب ملك بريطانيا بعد أخيه الملك تشارلز، ولكن طيش الأمير أندرو ابعده بشكل نهائي عن الحياة الملوكية، وسبب هذا الكثير من الحزن له، حيث أنه كان يحاول أن يصلح ما أفسده، ولكنه لم يستطع فعل هذا.