حول العالم مع “مون بلان ستار ليجاسي أوربيس تيراروم”

مون بلان

ظهرت ساعة “مون بلان ستار ليجاسي أوربيس تيراروم” لأول مرة في العام 2014 مع ثلاثة تكوينات، جاء الأول منها باللون الأزرق والفولاذ الصلب، والثاني باللون البني والذهب الوردي، والثالث بإصدار محدود باللون الأخضر لدولة الإمارات العربية المتحدة.

وتشهد ساعة “مون بلان ستار ليجاسي أوربيس تيراروم” الجديدة هذه، مع خاصيتها للتوقيت العالمي المطوّرة داخل الشركة، على خبرة “مون بلان” في إنشاء خصائص عملية وسهلة الاستخدام بأسلوب صناعة الساعات الكلاسيكية والمعاصرة.

وللعام 2022، اختارت “مون بلان” قرص مينا باللونين الأسود والرمادي، مع قارات وخطوط طول مطلية بالذهب الوردي، لتوفير مزيج جديد ودافئ من الألوان للمواطنين العالميين المميزين اليوم.

“أوربيس تيراروم”

يأتي مصطلح Diviso Orbis Terrarumمن اللغة اللاتينية وتعني “دائرة العالم”، وهو الاسم الذي أطلق على خريطة العالم التي أنشأها الجنرال الروماني ماركوس فيبسانيوس أغريبا في القرن الميلادي الأول. واحتاج أغريبا إلى خريطة عملية يمكن استخدامها لأغراض عسكرية. وبغض النظر عن الخرائط التفصيلية التي رسمها الإغريق سابقاً، قرر إنشاء خريطة مستديرة للعالم بناءً على مسوحات النظام الواسع للطرق العسكرية الممتدة في جميع أنحاء الامبراطورية الرومانية. وتم إرسال الخريطة إلى جميع المدن الرئيسية في الامبراطورية، وحتى إذا لم يُعتقد أن أي نسخ معروفة قد بقيت للأجيال التالية، فإن هذا الشغف بالخرائط والرسومات البيانية لكوكبنا تتجسّد في ساعة “مون بلان ستار ليجاسي أوربيس تيراروم” بالتوقيت العالمي، مع خاصية تحدد 24 منطقة زمنية في لمح البصر.

وبارتكازها على الكاليبر الأوتوماتيكي MB 29.20 مع خاصية التوقيت العالمي من الشركة المصنّعة، واحتياطي للطاقة لمدة 42 ساعة تقريباً، تم تصميم ساعة “مون بلان ستار ليجاسي أوربيس تيراروم” بأناقة مع وظائف عملية في جوهرها تجعلها سهلة الاستخدام.

كيفية قراءة المناطق الزمنية

بمجرد ضبطها، يتعين على المستخدم فقط الضغط على زر الضاغط عند مؤشر الساعة الثامنة حتى تصبح المدينة المرجعية في الأعلى. وستتم مزامنة عقارب الساعة والدقائق تلقائياً للإشارة إلى الوقت في المدينة التي تختارها. يوجد أيضاً مؤشر النهار/ الليل بحيث يعمل مع قرص دوار يتغير من الرمادي الفاتح (لساعات النهار) إلى الرمادي الداكن (الليل)، ويعطي نظرة عامة على مرور الشمس حول الكوكب بطريقة عملية وبديهية.

إيحاءات التصميم

تستوحي ساعة “مون بلان ستار ليجاسي أوربيس تيراروم” إلهامها من ساعات الجيب من “مينرفا” من نهاية القرن التاسع عشر وأوائل القرن العشرين، مع علبها المصقولة على شكل الحصى، وتيجانها بشكل البصلة، وخصائصها المفيدة. ويأتي هذا الإصدار الجديد في علبة من الفولاذ الصلب بقياس 43 ملم، توفر تبايناً بصرياً قوياً مع القارات وخطوط الطول ذات اللون الذهبي الوردي، وعقارب ومؤشرات مطلية بالذهب الوردي.

بنية متعددة الطبقات

يظهر قرص المينا العلوي المصنوع من الكريستال الياقوتي فتحة مطلية بالذهب الوردي للقارات كما تُرى من القطب الشمالي. وتُحاط هذه بأسماء 24 مدينة تمثل مناطق زمنية مختلفة. أما قرص المينا السفلي بتدرجات متفاوتة من الرمادي، فيعرض مؤشر النهار/ الليل، بينما يُظهر أيضاً 24 ساعة من المناطق الزمنية المختلفة. ويمكن ملاحظة النمط الزخرفي المثير للاهتمام على هذا القرص تحت القارات، والذي تم تطويره داخلياً. إنه لا يمثل فقط مرور الشمس، ولكن يمثل أيضاً بحار العالم ومحيطاته.

وتشمل التفاصيل الأخرى حلقة فصل أنيقة حول الجزء الخارجي من المينا، تتخللها نقاط مضيئة كل خمس دقائق، وعقارب بمادة “سوبر-لومينوفا” لتحسين قراءة الوقت في الليل، ومقاومة للماء حتى 50 متراً تقريباً، وسوار من جلد التمساح باللون الرمادي الداكن.

كلمات مفتاحية

مون بلان

تعليقات (0)

    لم يتم إضافة تعليقات لهذا المقال.

مقالات ذات صلة

اقرأ ايضا