أنيا تايلور جوي سفيرة جديدة لـ جيجر- لوكولتر

جيجر- لوكولتر

جيجر- لوكولتر أعلنت عن تعيين أنيا تايلور جوي سفيرة جديدة للدار التي تحتفل بانضمامها إليها في مقطع فيديو قصير بعنوان A Call of the Heart، يروي تفاصيل محادثة هاتفية رمزية للترحيب بها في الدار العريقة.

 

استُلهم هذا الفيديو من مكالمة هاتفية تاريخية تركت أثرًا عميقًا على مصنع لوكولتر. ففي عام 1903، اتصل جاك ديفيد لوكولتر بصانع الساعات الباريسي إدموند جيجر ليطلب منه قبول تحدي ابتكار حركة ساعة فائقة الرقة. وهكذا نشأت علاقة التعاون الطويلة والناجحة التي أدت إلى تأسيس شركة جيجر- لوكولتر.

 

تقول كاترين رينييه، الرئيس التنفيذي لجيجر- لوكولتر: “كان مقدّرًا لنا أن نجتمع بأنيا. ومن الواضح أن تاريخ عائلتها العريق في رياضة البولو واهتمامها بصناعة الساعات قادنا إلى إقامة هذه الشراكة. كما أنها تجسّد قيم دارنا وأسلوبها بجمالها المتسامي وحسّها المرهف وموهبتها وأخلاقياتها المهنية.”

 

تعتبر أنيا تايلور جوي واحدة من أكثر المواهب إثارة في جيلها، وتجسّد الأنوثة العصرية تجسيدًا حيًّا. وشهد أداؤها في التمثيل على شخصيّة متقلّبة – غير مألوفة ولكنها راسخة في الأذهان، جريئة ولكنها هشّة، بريئة ولكنها خطرة.

 

وُلدت الممثلة صاحبة الستة والعشرين عامًا في ميامي من والدين من أصول أرجنتينية وبريطانية، وترعرعت في بوينس آيرس ولندن، ولاقت استحسان النقاد لأدائها الناجح في فيلم The Witch من إخراج روبرت إغرز في عام 2016. وأدّت فيما بعد سلسلة من الأدوار التي حظيت بإشادة النقّاد. وفي عام 2020، سطع نجمها في مسلسل نتفليكس The Queen’s Gambit لأدائها اللافت في دور بيث هارمون الذي كان سببًا في حصولها على جائزة غولدن غلوب، وجائزة نقابة ممثلي الشاشة، وجائزة اختيار النقاد للأفلام. ولعبت بعدها أدوارًا رئيسية في فيلم Last Night in Soho من إخراج إدغار رايت، وفيلم The Northman من إخراج روبرت إغرز، ثم شوهدت لاحقًا في فيلم Amsterdam من إخراج ديفيد أوين راسل بمشاركة كريستيان بيل ومارغو روبي، بالإضافة إلى فيلم الكوميديا السوداء The Menu من إخراج مارك ميلود بمشاركة رالف فينس ونيكولاس هولت. وتشارك أنيا الآن في تصوير فيلم Furiosa الذي يروي بادئة فيلم Mad Max.

 

كلمات مفتاحية

جيجر لوكولتر

تعليقات (0)

    لم يتم إضافة تعليقات لهذا المقال.

مقالات ذات صلة

اقرأ ايضا