توريد الشفايف بالليزر قبل وبعد

توريد الشفايف بالليزر

بعض النساء تعاني من شفايف داكنة اللون، وتود أن تجعلها وردية اللون وذات مظهر جذاب، فنجدها تتوجه لأحد محركات البحث وتقوم بالبحث عن توريد الشفايف بالليزر قبل وبعد العملية، فيظهر لها العديد من الصور التي تحفزها على القيام بهذه العملية، ولكن للتأكيد على هذا تعالوا بنا نستعرض بعض التفاصيل من خلال هذا المقال.

توريد الشفايف بالليزر قبل وبعد

لعل من أهم ما يشغل بال النساء وخاصة المشاهير منهن، هو جمالها وكيفية الاعتناء به، لذلك يبحثنالنساء بصورة يومية عن كل ما هو جديد في عالم الطب التجميلي، وتوريد الشفايف بالليزر أصبحت من ضمن العمليات التجميلية الشائعة والأكثر فاعلية عن غيرها من العمليات، حيث أن مفعولها يظهر سريعًا وتعطي نتائج مثالية وبشكل آمن تمامًا.

وعند البحث في صور النساء اللاتي قمن بعملية توريد الشفايف بالليزر قبل وبعد، نجد أن الفرق بالفعل واضح وأن الشفايف بعد ما كانت داكنة اللون خاصة عند النساء العربيات، أصبحت منتفخة ووردية وذات مظهر رائع وجذاب، كل ذلك بفضل استخدام تقنية الليزر التي تساعد وبشكل كبير على إخفاء عيوب الشفايف ذاتها وما حولها من بقع داكنة، ويستمر مفعولها أكثر من 6 أشهر.

توريد الشفايف بالليزر الكربوني

قد يشعر الإنسان بالحرج الشديد بسبب التصبغات ذات اللون البني التي تظهر على الشفايف، ويرجع ذلك لزيادة صبغة الميلانين في الشفاه، كما يحدث أيضًا إصابة بفرط التصبغ الحميد، وقد يصل هذاالتصبغ إلى أغشية الفم.

وهناك تقنية حديثة تستخدم لتوريد الشفاه بواسطة الليزر الكربوني أو Carbon Dioxide Laser،حيث تعمل تلك التقنية على إزالة التصبغات وبقع الكلف، والندبات الجلدية، حيث أثبتت فاعليتها بي التخلص النهائي من المشاكل الجلدية دون ترك أي آثار جانبية.

تعمل تقنية الليزر الكربوني عن طريق وضع مخدر على شفاه الحالة قبل البدء في استخدام الجلسات بحوالي 30 دقيقة، وبعد ذلك يقوم الطبيب بمسحه ثم يمرر أشعة الليزر الكربوني بالطول الموجي بمعدل 532 نانومتر، وبعد إتمام مدة الجلسة، قد تشعر الحالة بالاحمرار والتورم في الشفاه، وقتها ينصح الطبيب بضرورة استخدام مضادات حيوية موضعية وكريمات مضادة للاتهاب لمدة أسبوع بعد إجراء تلك التقنية، وبعد ذلك ستلاحظ الحالة أت منطقة الشفاه بدأت بالتقشير.

توريد الشفايف بالليزر

توريد الشفايف بالليزر

توريد الشفايف بالليزر تجربتي

قم بسؤال إحدى السيدات عن رأيها في عملية توريد الشفايف بالليزر قبل وبعد وكان رأيها كالآتي:

) كنت أعاني من تصبغات وبقع داكنة على شفايفي، وكانت تسبب لي إحراج أمام الناس وأمام زوجي بالأخص، وقتها بحثت كثيرًا عن طرق طبيعية تخلصني من مظهر شفايفي المحرج، وجدت العديد من الوصفات الطبيعية المنزلية وجربتها، ولكنها لم تأتِ بالنتائج المرضية بالنسبة لي، وذلك إلى أن رأيت صور لأشخاص قاموا بعمل تقنية توريد الشفايف بالليزر قبل وبعد وأبهرتني النتائج، فتوجهت علي الفور لأحد مراكز التجميل المشهورة والأكثر خبرة في هذا المجال، وقمت بإجراء تلك التقنية وكانت نتائجها ممتازة، والآن استمتع بشفاه وردية ذات مظهر رائع).

توريد الشفايف بالليزر

أضرار توريد الشفايف بالليزر

على الرغم من كفاءة الليزر في توريد الشفايف، والكثير من العمليات التجميلية أيضًا، إلا أنه يقد ينتج عنه بعض الأضرار ومنها:

  •  إذا كان الليزر المستخدم غير جيد، فمن الممكن أن تصاب الحالة ببعض بقع الحروق على الشفايف وعدم توحد اللون.
  • كما يمكن أن يحدث في بعض الحالات نزيف أو التهابات شديدة للشفايف، وذلك إذا كان المركز الذي تم إجراء العملية به غير متخصص.
  • قد تؤدي أيضًا إلى إصابة الشفايف باحمرار شديد وتورم لا يختفي بالمضادات الموضعية والكريمات.

وبذلك نكون قد توصلنا لجمع بعض المعلومات الهامة عن تقنية توريد الشفايف بالليزر قبل وبعد، وكيف أنها حققت نجاحات كثيرة ومبهرة، ولكن يجب الحرص عند اختيار المكان المناسب لهذا الإجراء.

 

تعليقات (0)

    لم يتم إضافة تعليقات لهذا المقال.

مقالات ذات صلة

اقرأ ايضا