مجموعة LE VESTIAIRE DES PARFUMS من إيف سان لوران

  • منذ أسبوعين
  • / مشاهدات : 985
  • جمال

مجموعة Le Vestiaire des Parfums الحصرية التي ابتكرتها علامة إيف سان لوران بيوتي من تركيبات تحتوي على توليفات غير متوقّعة من المكوّنات المتباينة التي تحقق توازناً مثالياً وتعكس شخصية المصمم. ويعانق كل عطر البشرة بلمسة ساحرة تختلف من شخص إلى آخر ليفوح منه أريج فريد.

 

واليوم، تضمّ علامة إيف سان لوران بيوتي إلى مجموعتها من العطور الفاخرة عطراً جديداً من وحي أبرز إبداعات إيف سان لوران التي محت الحدود الفاصلة بين الطابعَين الرجالي والأنثوي، فتقدّم عطر LAVALLIÈRE الأخّاذ حيث تتلاقى نفحة التين السلسة مع نسمة الورد الأخّاذة ما يضفي على هذا المزيج الزهري النضر طابعاً أنيقاً وفاخراً غير مألوف.

عطر LAVALLIÈRE

يأخذ العطر تسميته من اسم امرأة، دوقة لافاليير، فضلاً عن أحد الإبداعات الأنيقة المفضّلة لدى لويس الرابع عشر، إذ تعود تسميته إلى ربطة العنق الذي يطلق عليها الفرنسيون اسم لافاليير المستوحاة في الأساس من الأكسسوار الرجالي، الجابوط، لكنّها تمحو بطبيعتها الحدود الفاصلة بين الطابعين الرجالي والأنثوي.

علماً أنّ إيف سان لوران ارتكز على الانسيابيّة ما بين الطابعَين الرجالي والأنثوي لابتداع أجمل القطع، لا عجب في أنّه استقى وحيه من أزياء البوهيميين لتحويل ربطة العنق الحريرية إلى إحدى بصماته المميزة.

كانت ربطة العنق لافاليير ولا تزال بصمةً جوهرية لعلامة إيف سان لوران، إذ تجلّت في ربطة معقودة مع بدلة التوكسيدو النسائية الأولى التي طرحتها العلامة، وأطلّت على شكل عقدة مَرخية شهيرة مع البلوزات، كما تمّ ارتداؤها كعقدة مرخية فوق القطع المصنوعة من قماش الشيفون الشفاف، ورُبطت في أحيان أخرى حول عنق الرجل.

يطلّ عطر LAVALLIÈRE ليلغي الحدود الفاصلة بين الطابعَين الرجالي والأنثوي، تاركاً أثراً عطرياً شاعرياً في إشادة فوّاحة بالأكسسوار الأكثر تنوعاً، كما يعكس طابعاً في منتهى السلاسة.

عطر LAVALLIÈRE نفحات التين والورد

على غرار ربطة العنق الناعمة التي استوحي منها عطر LAVALLIÈRE، تتعالى من العطر نفحات أخّاذة تفيض نعومة وأناقة. ابتُكر العطر على يد المبدعة أنيك ميناردو (من شركة سيمرايز) ليلغي بعبيره الناعم الحدود القائمة على النوع الاجتماعي.

 

LAVALLIÈRE، عطر بالنفحات الزهريّة والفاكهيّة، يفوح بالنضارة، وبلمسة خشبية… تتداخل السمات العطريّة المختلفة في هذه التركيبة، بما يشبه خيوطاً متعددة الألوان نُسج منها شريط حريري، لتدمج بسلاسة تامّة بين الطابعَين الرجالي والأنثوي.

تتعالى من مقدّمة عطر LAVALLIÈRE نفحات زيت براعم الكشمش الأسود العطري الذي يعكس الإشراق والحيوية والنضارة، ليكشف عن نفحات آسرة من التين الغني والكريمي مع لمسة من زيت زهر الفلّ العطري الناعم المستقدم من الهند.

في القلب الزهري لعطر LAVALLIÈRE يتجلّى تحرّر العطر من معايير النوع الاجتماعي. وهو زاخر بنفحات الورد، لكن ليس أيّ نوع من الورد. يزخر قلب العطر بعبير بتلات الورد الجوري المستقدم من تركيا، فيضجّ نضارةً وإشراقاً وتتلاقى فيه خلاصة الورد مع ماء الورد ليعبق بعبير نباتي طبيعي ينبض حيوية.

وتبرز صانعة العطور الرئيسية أوجهاً عدّة من هذا الورد حتّى يغدو مثالاً على قطع إيف سان لوران الأيقونية التي تناسب الرجال والنساء، فيزاوج ما بين رمز الأنوثة الزهري مع مكوّنين رجاليّين أساسيّين.

في الواقع، يزخر العطر بنغمات خلاصة الجيرانيوم العطرية من مدغشقر مع نفحات الورد والنعناع والليتشي، فتتداخل مع النسمات النباتية النضرة لبراعم الكشمش الأسود وأوراق التين وبتلات الورد الجوري. وتجتمع مع خلاصة نجيل الهند من هايتي فضلاً عن نغمات الغريب فروت والخشب والدخان والصوان التي تعزّز عبير نغمات القاعدة.

وتخفّف صانعة العطور من حدّة العطر بإضافة مادة اصطناعية رائعة، فتكشف عن نغمة المسك، لكن بحلّة عطريّة تتخطى كلّ الحدود، إذ يفيض الخشب بالنفحات الفاكهية الشاعرية، والنغمات الزهرية والنسمات الخشبية والعنبرية واللمسات الناعمة، ليكشف عن الأوجه المتعددة لعطر LAVALLIÈRE ويربطها ببعضها البعض.

كلمات مفتاحية

إيف سان لوران

تعليقات (0)

    لم يتم إضافة تعليقات لهذا المقال.

مقالات ذات صلة

اقرأ ايضا