13 فيلماً حظيت بدعم مؤسسة الدوحة للأفلام تشارك في مهرجان البندقية السينمائي الدولي الـ 79

مهرجان البندقية السينمائي

اختير 13 فيلماً حصلت على دعم من مؤسسة الدوحة للأفلام للمشاركة في مهرجان البندقية السينمائي الدولي الـ 79 الذي يعد واحداً من أهم المهرجانات السينمائية في العالم، ويقام من 31 أغسطس ولغاية 10 سبتمبر 2022.

 

يضم المهرجان العديد من الأنشطة والفعاليات الجانبية ليشكل واحداً من المناسبات العالمية المرموقة التي تهدف إلى رفع الوعي والترويج للسينما الدولية بمختلف أنماطها الفنية والترفيهية وكذلك التجارية. وتعكس الأفلام المشاركة تنوع الدعم الذي تقدمه مؤسسة الدوحة للأفلام للأصوات السينمائية المستقلة حيث تتضمن القائمة أفلاماً من الجزائر، مصر، فرنسا، الأردن، أندونيسيا، المغرب، فلسطين، سوريا، وتونس.

 

في هذا السياق، قالت فاطمة حسن الرميحي، الرئيس التنفيذي لمؤسسة الدوحة للأفلام: “نفتخر بمشاركة 13 فيلماً حصلت على دعم من مؤسسة الدوحة للأفلام في مهرجان البندقية السينمائي في هذا العام، ما يؤكد التزامنا بدعم المواهب العربية الواعدة وصناع الأفلام من مختلف أرجاء العالم. تتضمن القائمة أفلاماً مستقلة تتناول مواضيع جريئة وسائدة عالمياَ، وتعكس التنوع في النهج والمقاربة التي يتبعها صناع الأفلام من خلال اعتماد تقنيات مبتكرة تتخطى حدود صناعة الأفلام التقليدية. وتعدّ مشاركة الأفلام للمرة الأولى في مهرجان البندقية السينمائي محطة مهمة في رحلتها، وأتقدم بالتهنئة لجميع العاملين الذين ساهموا لضمان مشاركة هذه الأفلام في هذا الحدث المرموق”.

 

وتعرض الأفلام في أقسام مختلفة منها قسم “آفاق”، المسابقة الدولية المتخصصة بالأفلام التي تمثل أحدث التوجهات السائدة في عالم السينما. في هذا القسم، يشارك فيلم “السيرة الذاتية” (أندونيسيا، سنغافورة، الفيليبين، بولندا، ألمانيا، فرنسا، قطر) للمخرج مقبول مبارك والذي حظي بدعم في ملتقى قمرة السينمائي. الفيلم قصة مؤلمة عن مراهق يترك وحيداً بعد سجن والده، فيقوم بخدمة جنرال متقاعد لكنه يجد نفسه في مأزق.

فيلم آخر شارك في قمرة هو “نزوح” (سوريا، لبنان، قطر) للمخرج سؤدد كعدان، اختير في قسم “آفاق إكسترا” الذي يضم 10 أعمال عالمية تتميز بالإبداع الأصلي. يدور الفيلم حول زينة التي يتعرض سقف بيتها للتدمير بسبب هجوم صاروخي. بعد منعها من فتح شباك بيتها في السابق، بات بمقدورها الآن مشاهدة العالم الخارجي للمرة الأولى، وأن تقيم صداقة مع فتى يسكن بجوراها.

 

الأخيرة” (الجزائر، فرنسا، السعودية، تايوان، قطر)، تم تطويره في قمرة أيضاً. يعرض الفيلم في قسم الاختيار الرسمي في النسخة الـ 19 من قسم أيام المؤلفين الذي يقام بصفة مستقلة على هامش مهرجان البندقية، ويعتمد نهج قسم أيام المخرجين في مهرجان كان السينمائي. الفيلم من إخراج دامين أونوري وتدور أحداثه في عام 1516 عندما كانت الجزائر جمهورية صغيرة تضم العرب والبربر وتخضع للحكم الأسباني.

 

حديد، نحاس، بطاريات (فرنسا، لبنان، ألمانيا، قطر)، حصل على دعم في دورة منح الربيع لعام 2019 من مؤسسة الدوحة للأفلام ويعرض أيضاً ضمن الاختيار الرسمي في قسم أيام المؤلفين. الفيلم من إخراج وسام شرف، ويدور حول اللاجىء السوري أحمد الذي يتعرض لمئات الجراج في جسده حيث يجول شوارع بيروت ليجد حبه مع العاملة الأثيوبية “مهدية”.

 

في قسم أسبوع النقاد، القسم الموازي لمهرجان البندقية السينمائي من تنظيم اتحاد نقاد السينما الإيطاليين، يعرض فيلم “سلطانات” (المغرب، فرنسا، بلجيكا، قطر) للمخرجة ياسمين بنكيران. تجري أحداث الفيلم في الدار البيضاء حول فتاة تدعى زينب تبلغ من العمر 27 عاماً، تقضي أيامها خلف القضبان بسبب ارتكابها عدة جرائم. عندما تعلم بأن ابنتها العدائية طردت من المدرسة وأرسلت إلى ميتم، تهرب من السجن وتخطف ابنتها وتتجه جنوباً.

 

ستة أفلام حصلت على دعم من مؤسسة الدوحة للافلام تشارك في النسخة العاشرة من قسم “فاينل كت” في المهرجان، وهي ورشة تهدف لتقديم المساعدة القوية لإنجاز الأفلام من إفريقيا ومن العراق، الأردن، لبنان، فلسطين، سوريا. وهذه الأفلام هي:

 

إن شاء الله ولد” (الأردن، مصر، فرنسا، قطر) لأمجد الرشيد ويدور حول أم تفجع بالموت المفاجىء لزوجها، ومعرضة الآن لخطر فقدان بيتها لصالح شقيق زوجها. فيلم “الضوء الأسود” (الجزائر، فرنسا، قطر) لكريم بن صلاح ويدور حول الجزائري سفيان الذي يتمتع بحياة سهلة كونه ابن دبلوماسي، فيلم “كواليس” (المغرب، تونس، فرنسا، بلجيكا، النروج، قطر) لعفاف بن محمود وخليل بنكيران ويتحدث عن فرقة رقص تونسية معاصرة عابرة للحدود وتختتم جولتها في المغرب، “عمل فدائي” (فلسطين، ألمانيا، قطر) لكمال الجعفري وتدور أحداثه في عام 1982 عندما يقوم الجيش الإسرائيلي بغارة على مركز الأبحاث الفلسطيني ويدمره ويبعثر مكتبته التي تضم أكثر من 25,000 مجلد عن فلسطين.

 

فيلم “على شفير” (لبنان، قطر) من إخراج ميريم الحاج، ويدور حول ثلاث نساء يقررن التوجه إلى المحاكم للحصول على الطلاق بعد انتظار لعدة أعوام، وفيلم “أرض النساء” (مصر، فرنسا، الدانمرك، قطر) لندى رياض ويتحدث عن سبع قتيات مراهقات يقمن بالتمرد من خلال تشكيل فرقة شارع مسرحية مؤلفة من النساء.

 

ويعرض فيلمان حصلا على دعم المؤسسة في قسم سوق التمويل في المهرجان هما فيلم “صيف الـ 67” (فرنسا، مصر، النمسا، ألمانيا، قطر) للمخرج أبو بكر شوقي، ويروي قصة فتى عازف بيانو طموح وشغوف بكرة القدم، يبدأ بكتابة رسائل إلى فتاة في ركن آخر من العالم، وفيلم “خمس فصول للثورة” (سوريا، ألمانيا، النروج، هولندا، قطر) من إنتاج لينا نو نوشن فيلمز. يتتبع الفيلم قصة لينا التي تريد أن تصبح مصورة فيديو، وتحب تصوير تفاصيل حياة الناس من حولها، خصوصاُ خلال يوم مشمس في دمشق. ولكن مع اندلاع الثورة في سوريا، تتصاعد الأحداث بسرعة وتصبح الاعتقالات والتعذيب وحالات تهديد الحياة حالات واقعية لتقوم لينا بالتفاوض حولها بشكل يومي.

كلمات مفتاحية

مهرجان البندقية السينمائي

تعليقات (0)

    لم يتم إضافة تعليقات لهذا المقال.

مقالات ذات صلة

اقرأ ايضا