احتفل باليوم العالمي للتصوير الفوتوغرافي مع هاتف أوبو فايند  إكس 5 برو

  • منذ شهر واحد
  • / مشاهدات : 486
  • أخبار
أوبو فايند إكس 5

يُقال إن “الصورة بألف كلمة”، ومع سلسلة هواتف أوبو فايند  إكس 5  المتطورة تم إثبات تلك المقولة حرفياً. وفي هذا اليوم، نحتفل باليوم العالمي للتصوير الفوتوغرافي في 19 أغسطس مع التكنولوجيا المتطورة والمميزة لهاتف فايند إكس 5 برو ، التي تقدم أحدث تقنيات الكاميرا الاستثنائية في عالم الهواتف المحمولة، هذا بجانب الشراكة الرائدة مع الشركة المصنعة للكاميرات الاحترافية هاسلبلاد.

 

يأتي فايند إكس 5 برو مُدعماً بالعديد من الميزات الرائدة في الصناعة، و يحتوي على تصاميم جمالية مستقبلية وتجارب تصوير رائدة لأول مرة في العالم. وتشمل هذه الميزات وحدة المعالجة المركزية للتصوير، ونظام الكاميرا بمستشعري من نوع IMX766، واتصال فائق السرعة بشبكة الجيل الخامس 5G وتقنية الشحن فائق السرعة “سوبر ڤوك فلاش” المذهلة.

 

هاتف فايند إكس 5 برو هو نتاج بحث علمي دقيق وتطوير استمر على مدار عَقْد من الزمن وتحديداً في مجال أنظمة كاميرات الهواتف الذكية، تُوّج ذلك البحث بإطلاق أول وحدة معالجة تصوير متطورة ومتخصصة MariSilicon X NPU، التي تغلبت على أكبر التحديات عند تسجيل مقطع فيديو من خلال الهاتف الذكي، وهو بالطبع “تصوير الفيديو الليلي” ، مما أدى إلى الحصول على مقاطع فيديو ليلية مُحسنة أفضل بنسبة أربعة أضعاف في الدقة وأقل تشويشاً مع تعديلات فائقة للألوان. وبهذا أصبح التقاط مقطع فيديو ليلي بدقة 4K ممكناً ولأول مرة في عالم الهواتف الذكية، بحيث يكون كل إطار واضح وثابت تماماً مثل الصورة الفوتوغرافية.

 

شريحة معالجة الصور من أوبو MariSilicon X هي إحدى أهم أدوات منظومة التصوير المتكاملة لهاتف فايند إكس 5 برو المتطور. تتميز كلاً من الكاميرا ذات الزاوية الواسعة والأخرى ذات الزاوية فائقة الاتساع بمستشعر من نوع IMX766 المتطور بدقة 50 ميغابكسل من شركة سوني. كما تأتي الكاميرا ذات الزاوية الواسعة أيضاً بنظام “تثبيت الصورة البصري (OIS)” خماسي المحاور الأول من نوعه، والذي يعطي أفضل نتائج عند دمجه مع خوارزميات خاصة مع كل استخدام لمواجهة الحركات الاهتزازية وتقليل التشويش وزيادة حدة المشاهد. فتكون النتيجة النهائية لقطات غاية في النقاء والوضوح ومقاطع فيديو ثابتة لم تشاهدها من قبل.

 

ونتيجة للتعاون مع شركة سوني في تصميم مستشعر IMX709 الخاص بالكاميرا الأمامية لهاتف فايند إكس 5 برو، استطاعت أوبو دمج شريحة معالجة الصور MariSilicon X لتحصل على صور أمامية واضحة ودقيقة للغاية، مع تفاصيل أوضح وألوان أكثر ثراءً ولون بشرة طبيعي حتى في ظروف الإضاءة المنخفضة. ولأن أسعد اللحظات وأكثرها صدقاً تكون عفويةً، فعندما تستشعر الكاميرا الأمامية مزيداً من الأصدقاء في إطار الصورة، تتسع زاوية التقاطها تلقائياً من 80 إلى 90 درجة لتضمن التقاط الصورة كاملةً لجميع الأحباب.

 

يتميز هاتف فايند إكس 5 برو أيضاً بخاصية معايرة الألوان الموجودة في كاميرات هاسلبلاد الرائدة، وذلك عند التقاط الصورة في الوضع الاحترافي (Pro Mode)، بالإضافة إلى مجموعة من الفلاتر الإبداعية المميزة، والتي تضيف لوناً طبيعياً استثنائياً ولمسةً خاصةً إلى تصوير الفوتوغرافي بالهاتف الذكي.

 

تواصل أوبو تفوقها في التقدم التكنولوجي غير المسبوق، كونها رائدة في مجال التصوير الفوتوغرافي من خلال الهواتف الذكية، وبالتالي تتيح الفرصة إلى عملائها للالتقاط كل لحظة يعيشونها -مهما كانت كبيرة أو صغيرة- في أوضح صورة، ليوثّقوا بذلك ذكريات جميلة ودافئة تدوم إلى الأبد.

 

كلمات مفتاحية

أوبو فايند إكس 5

تعليقات (0)

    لم يتم إضافة تعليقات لهذا المقال.

مقالات ذات صلة

اقرأ ايضا