صيام يوم عاشوراء | تعرف على أفضل الأعمال في يوم عاشوراء

  • منذ شهرين
  • / مشاهدات : 903
  • أدعية
صيام يوم عاشوراء

لم يتبقى إلا أيام قليلة ويستقبل المسلمون يوم عاشوراء وهو اليوم العاشر من شهر محرم من كل عام، ويستحب فيه الصيام اقتداء بنبي الله محمد صلى الله عليه وسلم، وسوف يوافق صيام يوم عاشوراء يوم الإثنين القادم الثامن من شهر أغسطس لعام 2022، وقد أوضحت دار الإفتاء الأحكام في صيام هذا اليوم تابعوا من خلال مقالنا حتى تتعرفوا أكثر.

صيام يوم عاشوراء

البعض يتسائل عن صيّام يوم عاشوراء منفرداً وقد أوضحت دار الإفتاء بأنه يجوز صومه منفرداً أي بدون صيام يوم قبله ولا مشكلة في الشرع بشأن ذلك، حيث أنه لم يرد أي نهي عن صيامه منفرداً لكن الأفضل صيّام يوم قبله وهو اليوم التاسع من شهر محرم.

حيث تقول دار الإفتاء مستشهدة بذلك عما ورد عن عبد الله بن عباس رضي الله عنهما حينما قال: حِينَ صَامَ رَسُولُ اللهِ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وآله وَسَلَّمَ يَوْمَ عَاشُورَاءَ وَأَمَرَ بِصِيَامِهِ قَالُوا: يَا رَسُولَ اللهِ، إِنَّهُ يَوْمٌ تُعَظِّمُهُ الْيَهُودُ وَالنَّصَارَى، فَقَالَ رَسُولُ اللهِ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وآلِهِ وَسَلَّمَ: 

«فَإِذَا كَانَ الْعَامُ الْمُقْبِلُ إِنْ شَاءَ اللهُ صُمْنَا الْيَوْمَ التَّاسِعَ»، قَالَ: فَلَمْ يَأْتِ الْعَامُ الْمُقْبِلُ حَتَّى تُوُفِّيَ رَسُولُ اللهِ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وآلِهِ وَسَلَّمَ. (رواه مسلم).

كما يقول ابن عباس رضي الله عنهما: قَدِمَ النَّبِيُّ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وآله وَسَلَّمَ المَدِينَةَ فَرَأَى اليَهُودَ تَصُومُ يَوْمَ عَاشُورَاءَ، فَقَالَ: «مَا هَذَا؟» قَالُوا: هَذَا يَوْمٌ صَالِحٌ، هَذَا يَوْمٌ نَجَّى اللهُ بَنِي إِسْرَائِيلَ مِنْ عَدُوِّهِمْ، فَصَامَهُ مُوسَى، قَالَ: «فَأَنَا أَحَقُّ بِمُوسَى مِنْكُمْ»، فَصَامَهُ، وَأَمَرَ بِصِيَامِهِ. أخرجه البخاري في «صحيحه».

اقرأ أيضًا: دعاء يوم عاشورا | أدعية يوم عاشوراء المستحبة المستجابة

"<yoastmark

فضل صيّام يوّم عاشّوراء

وردت الكثير من الأحاديث بشأن صيّام يوم عاشّوراء وفضله بأنه يكفر عمن يصومه السنة التي قبلها من ذنوب قد قام بها حيث ورد عن أبي قتادة رضي الله عنه أن النبي صلى الله عليه وآله وسلم قال:

 «صِيَامُ يَوْمِ عَرَفَةَ، أَحْتَسِبُ عَلَى اللهِ أَنْ يُكَفِّرَ السَّنَةَ الَّتِي قَبْلَهُ، وَالسَّنَةَ الَّتِي بَعْدَهُ، وَصِيَامُ يَوْمِ عَاشُورَاءَ، أَحْتَسِبُ عَلَى اللهِ أَنْ يُكَفِّرَ السَّنَةَ الَّتِي قَبْلَهُ» أخرجه مسلم في «صحيحه».

حكم صيام التاسع من محرم

أوضحت دار الإفتاء بأنه يصح صياّم يوم تاسّوعاء وهو اليوم الذي يأتي قبل يوّم عاشّوراء من شهر محّرم الفضيل وأن تقديم صّيام هذا اليوم يعتبر مخالفة لليهود لذلك يستحب صيامه حيث كان اليهود يقتصرون في صيّام يوّم عاشّوراء على صيّامه منفرداً، والمراد من وصل يوّم عاشّوراء بيوم قبله هو مخالفتهم في الأساس وحتى لا يكون تقليد لعاداتهم، بالإضافة إلى أخذ الاحتياط في صّوم اليوم العاشر خوفاً من نقص الهلال ووقوع الخطأ فيكون اليوم التاسع من محرم مكمل لليوم العاشر منه في الصيام.

 

اقرأ أيضًا: سبب صيام يوم عاشوراء والحكمة منه

"فضل

أفضل الأعمال في يوم عاشوراء

  •  اقتداء برسولنا الكريم محمد صلى الله عليه وسلم.
  • الصلاة في أوقاتها للحصول على الأجر والثواب والإهتمام بصلاة السنن مع الفرائض.
  • إخراج الصدقات للمساكين والفقراء والمحتاجين للحصول على ثواب أعظم وقت الصيام.
  • حفظ الجوارح عن القيام بالمحرمات في هذا اليوم بقدر الإمكان والإكثار من شهادة التوحيد بإخلاص.

الالتزام بالأدعية المستحب الدعاء بها وأنت صائم لأن الدعاء يرفع البلاء حيث يقول:

 نبي الله محمد صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ: «مَنْ فُتِحَ لَهُ مِنْكُمْ بَابُ الدُّعَاءِ فُتِحَتْ لَهُ أَبْوَابُ الرَّحْمَةِ وَمَا سُئِلَ اللَّهُ شَيْئًا يَعْنِي أَحَبَّ إِلَيْهِ مِنْ أَنْ يُسْأَلَ الْعَافِيَةَ وَقَالَ رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللَّهم عَلَيْهِ وَسَلَّمَ إِنَّ الدُّعَاءَ يَنْفَعُ مِمَّا نَزَلَ وَمِمَّا لَمْ يَنْزِلْ فَعَلَيْكُمْ عِبَادَ اللَّهِ بِالدُّعَاءِ». (رواه الترمذي)

كلمات مفتاحية

أفضل الأعمال في يوم عاشوراء حكم صيام التاسع من محرم صيام يوم عاشوراء فضل صيام يوم عاشوراء

تعليقات (0)

    لم يتم إضافة تعليقات لهذا المقال.

مقالات ذات صلة

اقرأ ايضا