إكسورا أورجانيك بيوتي تدعم حملة سرطان الثدي

إكسورا أورجانيك بيوتي تدعم حملة سرطان الثدي

أكتوبر هو شهر التوعية حول سرطان الثدي اذ تركز كل حملات التوعية على أهمية الكشف المبكر. والدكتور نادر شعيشع، الصيدلاني ومؤسس إكسورا لمنتجات التجميل العضوية، على دراية تامة أن عدد الاصابات قد زاد بشكل ملحوظ في السنوات الأخيرة. ولسوء الحظ، انها حالات فعلية وليست مجرد أرقام .

 

لطالما اعتبرت إكسورا نفسها ملزمة بنشر التوعية حول سرطان الثدي وأنه من واجبها الاضاءة على المنتجات العضوية والطبيعية التي يمكنها أن تساهم في الوقاية من هذا المرض القاتل. فبصفتها علامة تجارية عضوية معتمدة تقدم منتجات طبيعية خالية من المواد الكيميائية المؤذية، فهي تدرك أهمية توعية السيدات كيف يمكن للتغييرات البسيطة أن تؤثر على صحتهم.

 

وفي اطار حملتهم مع وكالة Bukhash Brothers ، دعت اكسورا خمسة نساء ملهمات لكل منهن تجربة شخصية او عائلية مع مرض سرطان الثدي ، بهدف ايصال أصواتهن ومشاركتنا آرائهن. فسُؤلن أنه في حال عاد بهن الزمن الى الوراء ماذا كن ليفعلن، وقد أكّدن كلّهن على ضرورة الاعتناء بأنفسنا، بدءًا من صحتنا الداخلية وحتى بشرتنا.

 

خلال شهر أكتوبر، ستقدم متاجر وفروع اكسورا لعملائها خصم 75% على فحص الماموغراف في كل عيادات ميد ستار، وذلك جزء من الجهود المشتركة من أجل زيادة الوعي والحث على الكشف المبكر لمرض سرطان الثدي.

 

وهذه الحملة هي تعبير صريح عن هوية اكسورا ومبادئها. فالتحصيل العلمي للدكتور نادر واختصاصه في الصيدلة مع خبرته المكتسبة على مر سنين طويلة قد علمته أننا وحدنا مسؤولون عن صحتنا وأن هناك عوامل عدة تلعب دورًا أساسيا في حياتنا، لذلك من الضروري أن نتجنب كل ما قد يسبب تسمم خلايا الجسم سواء كان في العادات الغذائية أو منتجات التجميل و العناية الشخصية التي نستخدمها بشكل يومي .