كوكو باي يحتفل بمرور عام على انطلاق بقائمة طعام جديدة

بعد عام واحد بالضبط على الافتتاح الناجح لهذا المطعم الساحر المطل على الشاطئ، أطلق كوكو باي قائمة طعام مثيرة وجديدة. يقع المطعم بالشاطئ الغربي لجميرا النخلة وهو مستوحى من شواطئ بالي، حيث يمكن للضيوف الآن الاستمتاع بقائمة طعام أكثر تنوعاً مع مقبلات باردة تأسر العيون وخيارات نباتية وكوكتيلات جديدة وقائمة موسعة من المشروبات الروحية ومشروبات العنب وكذلك مجموعة عريضة تتسم بالبهجة من الأصناف الكلاسيكية الشهية من كوكو باي.

 

أعد فريق الطهي في كوكو باي قائمة جديدة مليئة بالنكهات والمكونات الفاخرة. يمكن للضيوف الاستمتاع حسب أذواقهم بمجموعة جديدة من المقبلات الباردة التي تشمل محار جيلاردو الفرنسي الفاخر والمقشر والطازج والهاماشي كرودو وتارتار السلمون النرويجي مع مقرمشات خبز التابيوكا على الفحم أو سيفيتش أفوكادو جريب فروت منعش بتتبيلة أومي شيسو. أما عشاق السوشي فيمكنهم الاستمتاع بمجموعة جديدة كليًا من الماكي رولز مع السلطعون رقيق القشرة المطهو بطريقة تمبورا مع المانجو والأفوكادو وأوراق الشيسو أو سلطعون ألاسكا كبير يقدم مع تاماجو وأفوكادو وصوص الفلفل الحار ويوزو توبيكو.

 

تشمل قائمة المأكولات النباتية حمص ميسو إدامامي وكانتونيزي لو باك جو، وهي كعكة لفت مقلي مع مشروم شيتاكي وثوم مقلي وكراث وطبق سلاطة نباتية صحية. كما تشمل الأطباق النباتية الرئيسية الباذنجان الميسوياكي والبرغر اللذيذ يقدم مع حبوب الكينوا العضوية والأفوكادو المهروس والمخلل وجبن الكوكونت.

 

أما في الحدث الرئيسي فيمكنك اختيار أصناف مثل لحم تي بون بلاك أنجوس أسترالي 4 – 5 مطهو جيدًا على شواية روباتا الشهيرة أو ألاسكان بلاك كود مشوي في المقلاة يقدم مع كريم الزعفران أو لنغويني لذيذ بسرطان البحر في حساء الكونياك والترخون أو الاختيار من واجيو جالبي كوري أو سكالوب دجاج شهي ومغذى على الذرة يقدم مع مشروم كريمي مفروم.

 

وفي الختام، تأتي إضافات الحلويات الجديدة ذات المذاق الرائع مثل شوكو لوكو وهي غاناش شوكولاته داكنة بنسبة 70% مع الكاكاو الصلب وفتات اللوز وتوت العليق المتدفق أو خيارات الفواكه مثل كارباتشو الأناناس من هاواي أو مانجو ميسو مع فتات الكيناكو وبوبا القهوة والمانجو المجمد.

 

واحتفالًا بالذكرى السنوية الأولى، يخطط كوكو باي لإقامة احتفال على مدار الأسبوع حتى نهاية سبتمبر مع بعض العروض المرحة التي ستحافظ على المشاعر الإيجابية قوية ليلًا ونهاراً.

 

وسواء كان الضيوف يبحثون عن فترة ظهيرة يستلقون فيها أو مشهد الغروب الخلاب أو أمسية خاصة تحت النجوم، فسيجدون دائمًا ما يبحثون عنه في هذا المكان المستوحى من بالي.