إيلون ماسك يخسر 15 مليار دولار في ساعات

إيلون ماسك يخسر 15 مليار دولار في ساعات

خسارة ثقيلة تعرض لها الملياردير الأمريكي إيلون ماسك في يوم واحد، إذ خسر 15.2 مليار دولار من صافي ثروته بعد أن تراجعت أسهم تسلا بنسبة 8.6% أمس.

كان سبب تراجع شركة تسلا جزئياً، هو تعليقات ماسك خلال عطلة نهاية الأسبوع بأن أسعار بيتكوين ومنافستها الأصغر إيثريوم تبدو مرتفعة، وفقاً لما ذكرته “بلومبرغ”، وجاءت رسالته، عبر وسيلته المفضلة تويتر، بعد أسبوعين من إعلان تسلا أنها أضافت 1.5 مليار دولار من بيتكوين إلى ميزانيتها العمومية.

وغرد ماسك في وقت سابق بأن الطراز Y Standard Range SUV من تسلا سيظل خارج القائمة، وتراجع ماسك ليحتل المرتبة الثانية في مؤشر بلومبرغ للمليارديرات لأغنى 500 شخص في العالم بثروة صافية قدرها 183.4 مليار دولار، حيث استعاد مؤسس شركة أمازون جيف بيزوس المركز الأول حتى مع انخفاض ثروته بمقدار 3.7 مليار دولار إلى 186.3 مليار دولار.

وقام المليارديران بتبادل الأماكن هذا العام، حيث تقلبت قيمة تسلا، وتفوق ماسك على بيزوس لفترة وجيزة بعد أن جمعت شركته سبيس إكس 850 مليون دولار في وقت سابق من هذا الشهر، مما قيم الشركة بـ 74 مليار دولار، بزيادة 60% عن أغسطس.