الاستحمام بالماء البارد يعالج ضعف الخصوبة

الاستحمام بالماء البارد يعالج ضعف الخصوبة

ضعف الخصوبة أحد الأمراض الأخذة في الانتشار عالميا، ويعاني بعض الرجال من مشكلات ضعف الخصوبة، مما يؤثر على جودة الحيوانات المنوية وأعدادها، وكمية السائل المنوي، وهناك بعض الطرق التي تساعد على زيادة مستويات الخصوبة.

تأثير الحرارة المرتفعة على الخصيتين

تعرض الخصيتين لدرجة حرارة مرتفعة، يؤدي إلى بعض الآثار السلبية، حيث يتسبب ذلك في انخفاض مستويات الخصوبة، وقد يصل الأمر إلى حد الإصابة ببعض المشكلات الصحية كدوالي الخصية، لذا ينصح بعدم الاستحمام بالماء الساخن، أو الجلوس لفترات طويلة داخل غرف الساونا.

درجة حرارة أقل من 35

أيضا أثبتت الأبحاث والدراسات العلمية أنه يجب ألا تزيد درجة حرارة الخصيتين عن 35 درجة مئوية حتى تستطيع ممارسة وظائفها، وتأدية عملها بشكل فعال، ومن ثم الحفاظ على مستويات الخصوبة الطبيعية، وزيادة أعداد الحيوانات المنوية، ورفع جودتها، ومن المعروف أن درجة حرارة الجسم الطبيعية 37 درجة مئوية، وهذا يفسر سبب وجود الخصيتين خارج الجسم فيما يسمى بكيس الصفن.

ارتفاع عمل الخصيتين في الشتاء أكثر من الصيف

كما أفادت الدراسات أن درجة كفاءة عمل الخصيتين تزيد في فصل الشتاء بالمقارنة مع الصيف، حيث تزيد أعداد الحيوانات المنوية، وتزيد حركتها.

الماء البارد لتبريد الخصيتين وعلاج ضعف الخصوبة

ويمكن تبريد الخصيتن عن طريق الاستحمام بالماء البارد لفترة كافية لا تزيد عن بضعة دقائق، مع مراعاة المواظبة على تكرار الأمر، لتحفيز الخصيتين على العمل بشكل طبيعي.

 

يمكنك أيضا قراءة More from author