ملك بلجيكا يعترف بابنته غير الشرعية بعد تأكيد الحمض النووي

ملك بلجيكا يعترف بابنته غير الشرعية بعد تأكيد الحمض النووي

اعترف ملك بلجيكا ألبرت الثاني، بأنه الأب البيولوجي لفتاة تدعى، دولفين بويل، وذلك بعد ظهور نتائج تحليل الحمض النووي.

وقال محامو الملك في بيان: قبل الملك البرت الثاني نتائج تحليل الحمض النووي، الذي شارك فيه بطلب من محكمة الاستئناف ببروكسل. وتظهر النتائج العلمية أنه الأب البيولوجي لدولفين بويل، ومن جهة أخرى، لم يعترف ملك بلجيكا بأبوته “العامة”، مبررا ذلك بأنه لم يشارك منذ لحظة ولادة بويل في أي قرارات أسرية بشأنها.

ابنة غير شرعية لملك بلجيكا

وكانت والدة دولفين، وتحمل لقب بارونة، قد اخفت على ابنتها لفترة طويلة هوية والدها، ولم تعلم بأنها ابنة غير شرعية للملك، إلى حين بلغت من العمر 18 عاما، فيما استمرت العلاقة بين الاثنين 16 عاما.

ووالد السيدة وهي فنانة تجاوزت العقد الخامس من عمرها، من الناحية القانونية هو زوج البارونة السابق، وهو رجل صناعة يدعى جاك بويل، كان استثنى دولفين من الوراثة في وصيته.

رفع الحصانة عن الملك ألبرت الثاني

هذه المرأة كانت رفعت دعوى بهذا الشأن في يونيو 2013، حين كان ألبرت الثاني يتمتع بحصانة كاملة من المساءلة القانونية، وبعد تنازله عن الحكم لصالح ابنه البكر فيليب، احتفظ بلقب الملك، لكنه فقد الحصانة القانونية، وبفضل صلة القرابة التي تم إثباتها، سيكون لدولفين الحق في المطالبة بقسم من الميراث.

يمكنك أيضا قراءة More from author