مجموعة كريستينا فيديلسكايا ريزورت لموسم ربيع/صيف 2020

تستمدّ كريستينا فيديلسكايا Kristina Fidelskaya الوحي لمجموعة ريزورت ربيع/صيف 2020 من جنوب فرنسا، وتحديداً من بلدة Roquebrune-Cap-Martin. تعود بنا التصاميم إلى فصل الصيف في مطلع حقبة الثلاثينيات، إلى مكان جميل يعمّه السكون كان يستقطب أهمّ المُبدعين للاستجمام على الريفييرا الفرنسية.

كانت فيلا E1027 في بلدة Roquebrune للمهندسة المعمارية Eileen Gray من أبرز مصادر الوحي بسطحها المسطّح وواجهاتها الزجاجية التي تمتدّ من الأرض حتّى السقف وديكورها المميّزة. فقد أرادت المهندسة ابتكار مكان دافئ يُتيح للمقيمين فيه استعادة قواهم والابتعاد عن ضوضاء الحياة وتعزيز حسّهم الإبداعي.

تحمل مجموعة ريزورت 2020 اسم La Pausa فتوحي بالمشاعر التي تُخالجنا أثناء قضاء عطلة للاستجمام ورؤية الأشياء بوضوح. وكأنّ عقارب الساعة قد توقّفت ونحن ننظر إلى الحياة من مسافة بعيدة.

تستعين العلامة في معظم التصاميم بالأنسجة الطبيعية مثل القطن الخالص والحرير والكتّان، لأنّها تتمتّع بملمس ناعم ومريح وتُذكّرنا ببساطة فصل الصيف. أمّا باليت الألوان، فتوحي بالأحجار الجافة والحصى والنباتات التي أحرقتها أشعة الشمس. تتداخل الألوان الحيادية مع لمسات ساطعة وكأنّها ترمز إلى الأضداد والمشاعر والأحاسيس المتباينة.

تختبر مجموعة La Pausa التباين بشكل يليق بمختلف مزاجات المرأة المعاصرة ومشاعرها، وكأنّ الموضة متحرّرة من أي قواعد وقيود.

استقت المجموعة الوحي أيضاً من أهمّ الشخصيات في زمننا هذا، مثل الحبّ الكبير بين الثنائي Jane Birkin وSerge Gainsbourg ومشوار Freddi Mercury الحافل، فهو عبقري مُبدع آمن بنفسه وبقي وفياً لرؤيته الإبداعية من دون المساومة على ذوقه الفني.

“دائماً ما تعكس المجموعات التي أصمّمها مزاجي وأستمدّ الوحي من فترة زمنية ولحظات محدّدة. تجدون في هذه المجموعة الكثير من الفستان، فهناك فساتين تلائم كل لحظة من لحظات النهار. أنا أعشق ارتداء الفساتين، تحديداً في موسم الصيف. لطالما شكّلت الفساتين جزءاً مهماً من هوية العلامة. حرصت على أن تتألّق المجموعة بأنوثة بعيدة عن التكلّف، فأت التصاميم سهلة ويسهل تنسيقها مع بعضها البعض والاستمتاع بها خلال العطلة التي تستحقّها المرأة عن جدارة”.

يمكنك أيضا قراءة More from author