امل عرفه تبدا تصوير مسلسل حارس القدس

هناك الكثير من عشاق الدراما السورية سواءً داخل سوريا أو خارجها من باقي دول العالم العربي ولفنانين وفنانات سوريا ولبنان مكانة خاصة في قلوب باقي الجمهور العربي وبالطبع هناك بعض الفنانات السوريات اللواتي يحتلن مكانة عند العرب ومن بينهم النجمة السورية امل عرفه والتى يتعدى جمهورها الشام ليصل إلي الكثير من دول الوطن العربي. ينتظر الجمهور العربي أحدث أدوار السورية امل عرفه فيتابع الكثير من الجمهور العربي أحدث أعمالها وينتظر الجديد منها، فما هو جديد امل عرفه ؟ هذا ما سوف نتعرف عليه من خلال هذا المقال

امل عرفه

أمل عرفة تبدأ تصوير حارس القدس

بدأت النجمة السورية أمل عرفة تصوير أولى مشاهدها في مسلسل ” حارس القدس ” حيث تلعب أمل عرفة دور الدكتورة ريما وتدور أحداث المسلسل حول سيرة المطران الراحل إيلاريون كابوجي، المسلسل من إنتاج المؤسسة العامة للإنتاج التلفزيوني والإذاعي ومن تأليف الكاتب حسن م يوسف أما الإخراج فهو لباسل الخطيب، المسلسل من بطولة أمل عرفة، رشيد عساف والذي يقوم بدور المطران إيلاريون كابوجي 

قامت أمل عرفة بتصوير مشاهدها في مدينة حلب بسوريا وحتى الآن غير معروف إذا ما كان تصوير المسلسل سيتضمن أماكن آخرى بخلاف حلب أم سيقتصر التصوير على مدينة واحدة 

امل عرفه

أحدث أعمال أمل عرفة 

قدمت النجمة السورية أمل عرفة عدد كبير من الأعمال الدرامية الهامة فلقد شاركت في بطولة مسلسل مدرسة الحب والذي تضمن عدد كبير من نجوم مصر، سوريا ولبنان وقد حصل المسلسل على إشادات جماهيرية ومتابعات عديدة حين تم عرضه على القنوات 

أما موسم رمضان الماضي فلقد شاركت أمل عرفة في بطولة مسلسل كونتاك وهو للمخرج حسام الرنتيسي ومن إنتاج شركة إيمار الشام  والذي حقق نجاح جماهيري كبير حين تم عرضه وقد شاركها البطولة الفنان محمد حداقي 

كانت أمل عرفة قد أعلنت عن مشروع جديد هي بصدد كتابته ولكنها لم تعلن عن إي تفاصيل تخص هذا المشروع الا إنها أعلنت إن هذا المشروع ليس جزء ثاني من مسلسل سايكو ولا علاقة به من قريب أو من بعيد 

إعتزال أمل عرفة 

قامت منذ فترة النجمة أمل عرفة بإعلان قرار إعتزالها وهو الأمر الذي أصاب جمهورها ومحبيها بحزن وخيبة أمل كبيرة ولكنها سرعان ما قررت العودة مرة أخرى  للتمثيل وإعلان إن قرار الإعتزال كانت قد أتخذته في لحظات غضب وإنفعال وقد قررت العودة بعد تلقيها العديد من الرسائل التى تدعوها للعودة وإعادة التفكير في قرار الإعتزال 

يمكنك أيضا قراءة More from author