البلد الأكبر عالميا تحتل المركز الأول في الأمراض المعدية

البلد الأكبر عالميا تحتل المركز الأول في الأمراض المعدية
البلد الأكبر عالميا تحتل المركز الأول في الأمراض المعدية

تواجه الصين البلد صاحبة أكبر تعداد سكاني عدداً من الأمراض المعدية مثل التهاب الكبد الوبائي، وغيرها من الأمراض المعدية ، حيث تم تصنيفها كأكثر بلد بها أمراض ،التي يمكن أن تؤدي إلى تليف الكبد وسرطان الكبد والموت المبكر إذا تركت دون علاج.

إحصائيات جديدة

 

بعد البحث تم التوصل إلي أن هذه الأمراض تنتشر بنسبة أكبر في المناطق الريفية، وسجلت الصين في يونيو الماضي 2119 حالة إصابة جديدة بالتهاب الكبد الوبائي (C)، و14 حالة مرتبطة بنفس المرض، وتلك الإحصائيات وفقًا للأرقام الجديدة الصادرة عن المركز الصيني لمكافحة الأمراض والوقاية منها.

تفاصيل العام الماضي

 

وصلت عدد الحالات في العام الماضي إلى 219،375 حالة جديدة، بزيادة 43٪ عن عام 2010، والآن تتحمل الصين أكبر عدد مرضى في العالم المصابين بالتهاب الكبد الوبائي، ويقدر عددهم بحوالي 8.9 مليون شخص، أو 0.6 ٪ من إجمالي السكان، وفقًا لدراسة أجرتها منظمة الصحة العالمية في مارس الماضي، ووفقًا للدراسة، فإن الكثير منهم سيموتون بسبب ذلك.

كيفية انتشار المرض

 

ينتشر المرض عادة عن طريق الإبر المعاد استخدامها أكثر من مرة، ما يساهم في زيادة عدد الإصابات الجديدة. البلد الأكبر عالميا تحتل المركز الأول في الأمراض المعدية

تواجه الصين البلد صاحبة أكبر تعداد سكاني عدداً من الأمراض المعدية مثل التهاب الكبد الوبائي، وغيرها من الأمراض المعدية ، حيث تم تصنيفها كأكثر بلد بها أمراض ،التي يمكن أن تؤدي إلى تليف الكبد وسرطان الكبد والموت المبكر إذا تركت دون علاج.

إحصائيات جديدة

 

بعد البحث تم التوصل إلي أن هذه الأمراض تنتشر بنسبة أكبر في المناطق الريفية، وسجلت الصين في يونيو الماضي 2119 حالة إصابة جديدة بالتهاب الكبد الوبائي (C)، و14 حالة مرتبطة بنفس المرض، وتلك الإحصائيات وفقًا للأرقام الجديدة الصادرة عن المركز الصيني لمكافحة الأمراض والوقاية منها.

تفاصيل العام الماضي

 

وصلت عدد الحالات في العام الماضي إلى 219،375 حالة جديدة، بزيادة 43٪ عن عام 2010، والآن تتحمل الصين أكبر عدد مرضى في العالم المصابين بالتهاب الكبد الوبائي، ويقدر عددهم بحوالي 8.9 مليون شخص، أو 0.6 ٪ من إجمالي السكان، وفقًا لدراسة أجرتها منظمة الصحة العالمية في مارس الماضي، ووفقًا للدراسة، فإن الكثير منهم سيموتون بسبب ذلك.

 

كيفية انتشار المرض

 

ينتشر المرض عادة عن طريق الإبر المعاد استخدامها أكثر من مرة، ما يساهم في زيادة عدد الإصابات الجديدة.