سيدة تجري أصعب عملية جراحية لتحصل على لسان جديد صنع من جلد يدها

سيدة تجري أصعب عملية جراحية لتحصل على لسان جديد صنع من جلد يدها
سيدة تجري أصعب عملية جراحية لتحصل على لسان جديد صنع من جلد يدها

 

حصلت سيدة على لسان جديد مصنوع من جلدها يدها ، وذلك عقب جراحة معقدة استمرت 15 ساعة ، وشارك فيها 29 مختصاً ، أزال فيها الأطباء لسان بريطانية ولوزتيها ومعظم أسنانها، قبل إجراء ترميم له.

سيدة تحصل على لسان جديد مصنوع من جلد يدها

وتشير التقارير أن سيدة تدعى جوانا سميث ، توجهت إلى الطبيب في أكتوبر/تشرين الأول الماضي ، تشكو من وجود قرحة في فمها ، وكشفت الفحوص والتحاليل أن البريطانية صاحبة الـ58 عاما ، تعاني من سرطان اللسان.

ظهور آثار جانبية للجراحة المعقدة

هذا وقرر الأطباء إخضاعها لجراحة عاجلة ، لأنها كانت ستعيش ما بين 6 إلى 8 شهور فقط ، مع الحصول على تصريح لإجراء عملية ثانية لها لترميم لسانها ، وقام الأطباء بعملية ترميم اللسان، باستخدام جلد وأوردة يدها اليمنى.

وتجدر الإشارة ، أن سميث تخلصت من السرطان ، نتيجة للعملية الجراحية الناجحة ، لكنها لاحظت أن صوتها تغير ، كما أنها فقدت حاسة التذوق.

يمكنك أيضا قراءة More from author