بالفيديو.. عراك بالأيدي بسبب زواج المتعة

تعارك بالأيدي بين العراقيين والإيرانيين بسبب زواج المتعة
تعارك بالأيدي بين العراقيين والإيرانيين بسبب زواج المتعة

تسبب ممارسة الجنس وهو ما يعرف بـ زواج المتعة في إيران في اشتعال أزمة بين السياح العرب وإيرانيين، وصلت حد الاعتداء بالضرب، في حين توعدت الجهات الأمنية الإيرانية بمحاسبة كل من حرض على السياح.

اعتداء إيرانيين على زوار عراقيين بسبب زواج المتعة

تداول عدد من النشطاء مواقع التواصل الاجتماعي، وخاصة “تويتر” مقطع فيديو ، أظهر قيام إيرانيين بالاعتداء على سياح عرب أغلبهم من العراقيين في مرقد علي بن موسى الرضا، ثامن أئمة الشيعة، وذلك بعد أنباء عن قيام العراقيين بزيارة مدينة “مشهد” لأجل ممارسة الجنس.

كما ظهر خلال الفيديو عراكًا بالأيدي حدث بين الزوار العراقيين والإيرانيين في إحدى باحات مرقد علي بن موسى الرضا مساء أمس السبت، على خلفية تقارير تحريضية ضد السياح العراقيين بذريعة استغلال الفتيات الإيرانيات في الفنادق لممارسة الجنس.

زيارة السياح العرب لإيران بهدف زواج المتعة

ويشار أن وكالة أنباء “خبر أون لاين” التي يمولها رئيس البرلمان الإيراني علي لاريجاني، كشفت خلال تقرير نشرته في أواخرأغسطس الماضي، أن السياح العرب والعراقيين خصوصًا في مدينة “مشهد” ، يأتون من أجل الجنس.

6000 بيت دعارة في مدينة مشهد الإيرانية

كما أضافت الوكالة نقلاً عن مسؤول في مدينة “مشهد” الواقعة شمال شرق البلاد، أن هناك “6000 بيت دعارة في مدينة مشهد الإيرانية غارقة في تجارة الجنس وزواج المتعة”.

الجهات الأمنية تتعهد بمحاسبة مثير الأزمة

ومن جانب أخر، نفت وزارة الداخلية الإيرانية صحة هذه التقارير، متعهدة بمحاسبة وسائل الإعلام المحلية التي وصفتها بأنها “محرضة على السياح”، وتوعدت بمعاقبة من تسبب في اشتعال هذه الأزمة.

هذا وأكد ممثل خامنئي بمدينة مشهد أحمد علم الهدى، إن “الهدف من إثارة هذه الخلافات ضد السياح العراقيين يقف خلفه جهة إعلامية إيرانية مرتبطة بالمخابرات البريطانية”، منوهًا إلى أن أول تقرير قامت به صحيفة “الغارديان” قبل عدة أشهر، عن الجنس بمدينة مشهد.