شويكار توصي بعدم إقامة عزاء لها لهذا السبب 

صرحت الفنانة المصرية شويكار في حوارها لصحيفة “المصري اليوم” أنها أوصت ابنتها بعدم إقامة سرادق عزاء لها بعد وفاتها وذلك بسبب “حالة الهرج والمرج والثرثرة” التى تشهدها سرادقات العزاء هذه الأيام. 

تزامن ذلك مع طمئنتها لجمهورها ومحبيها على حالتها الصحية التي بدأت في التحسن نتيجة التزامها بجلسات العلاج الطبيعى التى حددها الفريق الطبى المعالج لقدمها، وذلك بعد أن تعرضت منذ 9 أشهر لكسر مضاعف في الساق اليمنى أثر على منطقة الحوض، وبعد إجراء الأشعة أكد الأطباء ضرورة التدخل الجراحي.

وأضافت شويكار لـ”المصري اليوم”: “تناولت العديد من العقاقير لتسكين آلام العظام الشديدة ولكنها تسببت فى قصور بوظائف الكلى، و اضطررت لإجراء جراحة بعدها بـ 3 أيام عقب استقرار الكلى، ولذلك لم أتناول مسكنات بعد الجراحة، ومن لطف الله كنت أدخل في نوبة إغماء وغيبوبة، حتى المسكنات الخارجية منعني الأطباء منها حتى لا تؤثر على الجهاز التنفسي”.

كما أشارت أنها عاشت فترة “عذاب” استمرت لشهرين بسبب وضعها الصحي، غير أنها تشعر بتحسن الآن وبدأت مرحلة السير على قدميها بشكل طبيعي.

وعبرت عن حزنها كثيرا لرحيل عدد كبير من الفنانين مثل نور الشريف وإبراهيم يسرى ومحمد وفيق وأبو بكر عزت وعبد الله فرغلي وممدوح عبدالعليم ومحمود عبد العزيز وزبيدة ثروت، ودعت بالشفاء لصلاح السعدني وكريمة مختار.

وبسؤالها عن الاعتزال قالت إنها ابتعدت عن العمل منذ 5 سنوات تقريبًا لكنها ترفض كلمة “اعتزال لأن الاعتزال كلمة صعبة على أي فنان “ولا أحب أن أقولها” لذلك فضلت جملة ابتعدت عن التمثيل.

وتابعت: “رغم حبي للفن لكن أرفض موقف بعض الفنانين الذين يرددون “سنستمر في العمل الفني حتى نموت على خشبة المسرح”، فأنا شخصيا أفضل أن أقضي وقتا كافيا مع أسرتي لأنني أحبهم أكثر من التمثيل وهذه هي المعادلة الصحيحة والقرار السليم”.

يمكنك أيضا قراءة More from author