ما عرفت مثيلا كالصابونة نكرانا للذات فهي تذيب نفسها لتزيل أوساخ الغير

ما عرفت مثيلا  كالصابونة نكرانا للذات فهي تذيب نفسها لتزيل أوساخ الغير

on19

كلمات مفتاحية

الذات الصابونة

تعليقات (0)

    لم يتم إضافة تعليقات لهذا المقال.

مقالات ذات صلة