«أحمد صدّيقي وأولاده» تحتفل بذكرى تأسيس فيكتورينوكس

احتفلت أحمد صديقي وأولاده، الموزع الرائد لأشهر الساعات السويسرية في الإمارات العربية المتحدة، بمرور 130 عاماً على تأسيس «فيكتورينوكس سويس آرمي» بطرح الساعة الاستثنائية I.N.O.X في السوق الإماراتية.

وحضر حفل إطلاق ساعة I.N.O.X الذي أقيم في «ذي ماين» غاليري في القوز بدبي عدد من كبار التنفيذيين بمجموعة أحمد صديقي وأولاده إلى جانب ألكسندر بينونا، الرئيس التنفيذي لدى فيكتورينوكس.

وصمِّمت ساعة I.N.O.X لتتحمَّل درجات استثنائية من الضغط والحرارة وهي تتفوق على كافة اختبارات الاعتماد المعيارية في صناعة الساعات السويسرية.

وتتسم ساعة I.N.O.X بصلابة ومتانة استثنائيتين تجعلها قادرة على تحمُّل مرور شاحنة وزنها 25 طناً عليها، وتحمُّل صدمة حرارية من – 57 إلى +71 درجة مئوية، وتحمُّل تآكل رذاذ الملح أو هجمة كيميائية، كذلك صُمِّمت هذه الساعة الاستثنائية لتتحمَّل وَقْع السقوط من ارتفاع 10 أمتار على قاعدة خرسانية ملساء، ومقاومة لهيب النار عن بُعد 5 ملم لمدة دقيقة كاملة، أي ما يعادل أكثر من 1200 درجة مئوية. وعلاوة على كل ذلك، هذه الساعة شديدة المتانة والصلابة مصمَّمة لمقاومة البرد المتجمّد، والظروف الاستثنائية على ارتفاع يعادل ضعف الارتفاع الذي تطير عنده الطائرات، بل لن تتأثر بأي شكل من الأشكال عند نسيانها في غسالة ملابس لمدة ساعتين كاملتين.

تعليقات (0)

    لم يتم إضافة تعليقات لهذا المقال.

مقالات ذات صلة