جمعة مجنونة في بريطانيا قبل أعياد الميلاد

مع اقتراب موسم الأعياد كانت مظاهر الاحتفالات في بريطانيا واضحة للغاية، إلا أن ليلة الجمعة الماضية كانت الأشد صحبا وجنونا.

قبضت الشرطة على أكثر من 50 شخص كان معظمهم في حالة سكر، وكانت هناك أكثر من حادثة شجار انتهت بحادثتين طعن بالأسلحة البيضاء، ويقول متحدث باسم الشرطة ” تم القبض على 50 شخصاً وأفرج عن 30 منهم يوم السبت كان هذا اليوم-الجمعة-هو الأسوء بالنسبة للشرطة”.

في مانشستر تجمع حوالي 200000 شخص في وسط المدينة للاحتفال وساعدت الشرطة العديد من المخمورين على الوقوف والعودة إلى منازلهم، وعثر على شاب يبلغ من العمر 22 عاما مصابا في الرأس إصابة خطيرة في الساعات الأولى من اليوم التالي.

في ليدز ظهر العديد من الشباب وهم يرتدون الثياب التنكرية، وأقيمت في لندن ونيوكاسيل الاحتفالات وفقد عدد من المحتفلين الوعي تحت تأثير الكحول وظهرت العديد من الفيديوهات الصادمة على اليوتيوب تصور هذه الاحتفالات.

قالت إحدى الممرضات عن هذا اليوم: نقل العديد من الأشخاص للمستشفى بسبب الإفرط في تناول الكحول وكانوا يتقيؤن في كل مكان وكانت حالتهم مزرية تماماً.

يقول وارن نايت الخبير الإعلامي: على الرغم من الأحداث المؤسفة يوم الجمعة الماضي، أعتقد أن العديد من الأشخاص أصبحوا أكثر حذراً في تناول الكحول وذلك لخشيتهم التقاط صور غير مناسبة لهم ووضعها على الفيس بوك أوتويتر أوالإنستجرام.

كلمات مفتاحية

أعياد الميلاد بريطانيا جمعة

تعليقات (0)

    لم يتم إضافة تعليقات لهذا المقال.

مقالات ذات صلة