استطلاع مرعب عن بنات لبنان

استطلاع مرعب عن بنات لبنان
استطلاع مرعب عن بنات لبنان

قد يكون مصطلح السياحة التجميلية غير متداول كثيرا، لكن عمليات التجميل أصبحت سببا في تدفق السياحة على بلدان بعينها اشتهرت مؤخرا بإجراء عمليات التجميل، مثل تركيا وفرنسا، وعربيا ليس لبنان ببعيد، لكن الصادم في الأمر أن واحدة من بين 4 لبنانيات تجري عملية تجميل، ليس هذا فحسب، بل إن أغلب هذه العمليات تجرى في أماكن غير مرخصة أو تحت إشراف طبي.

إفراط مهول في عمليات التجميل بين بنات لبنان الصغيرات

وفقا لاستطلاع أجرته صحيفة لا ريبوبليكا الإيطالية، تبين أن لبنانية من أصل أربعة تلجأ، وفي سن مبكر، لعمليات تجميل، وتعليقا على الاستطلاع، قالت مغنية الأوبرا لورا اليغريني إن في لبنان إفراطًا باللجوء إلى عمليات التجميل، خاصةً في سن مبكر ومن قبل فتيات لسن بحاجة للعبث بأجسادهن.

لكل عمر جماله

المتخصصة بالأزياء وبالذوق الإيطالي ماريا كريستينا ريغانو، ذكرت أن لكل عمر أنوثته وجماله ويجب أن نتقبله بالطبع، من دون أن تهمل المرأة نفسها، أما اللجوء أحيانًا إلى عمليات تجميلية، فيجب أن يتم بذكاء، كي لا تصبح كل العيون والخدود متشابهة، فتفقد المرأة تعابيرها الطبيعية وينفصل جسدها عن وجهها.

فنانات لبنان وراء انتشار ظاهرة عمليات التجميل

نشير أخيرا إلى أن نجوم الفن في لبنان أسهموا كثيرا في زيادة ظاهرة عمليات التجميل، فنجمات الصف الأول في لبنان على سبيل المثال نانسي عجرم نجوى كرم هيفاء وهبي نوال الزغبي وغيرهن كثيران أجرين عمليات تجميل، لكن في الوقت الذي يذهب فيه النجوم إلى عيادات ذات سمعة عالمية، تلجأ أغلب اللبنانيات إلى مراكز غير معتمدة .