Maestoso إرث صناعة الساعات والابتكار

تتميز هذه الساعة بفخامة التحفة الفنية التي لا يترك الزمن أثره عليها. الابتكار الجديد من “كريستوف كلاريه”: إهداء متميز يكرّم إرث صناعة الساعات والبحث والابتكار في هذا المجال. ساعة تضم ما لا يقل عن ثلاث براءات اختراع، هي ثمرة أعمال تطوير تم تنفيذها في مشاغل كلاريه حصرياً، لتبعث الحياة مجدداً في ابتكار ميزان الساعة التقليدي المنفصل الذي يدور على محور.

واسم ساعة Maestoso يتحدث عن نفسه. ساعة فاخرة ذات حضور قوي بفضل طابعها المميز وتقنياتها. تم تطوير هذه الساعة بروح فريق يتفوق في مواجهة أصعب التحديات، مهما كلف ذلك من الوقت. وقد خطّت ساعة Maestoso فصلاً جديداً في تاريخ صناعة الساعات الراقية. وما هو التحدي؟ إنه تزويد ساعة اليد بميزان حركة تقليدي منفصل، وهي آلية حركة تصمم عادة لتعمل في وضع مستقر كليّاً.

ولا بد من التأكيد هنا على أن الساعة كلها – علبة الساعة والعقارب وكافة أجزاء آلية الحركة وصولاً إلى نابض التوازن – قد تم تصميمها وتصنيعها وتجميعها في مشاغل كلاريه (Manufacture Claret). كما أن ساعة Maestoso هي واحدة من ابتكارات الساعات المعدودة في وقتنا الحاضر التي يتم تزويدها بنابض توازن اسطواني، وهو أمر فائق الصعوبة، إلا أن الجمال بالنسبة لكريستوف كلاريه يستحق التحديات التي ترافق تحقيقه. والتزاماً منه بالحرفية الفائقة والراقية التي لطالما عرفت بها العلامة، فإن الساعة تتميز بلمسات نهائية يدوية وفق التقاليد العريقة لصناعة الساعات الراقية. ويتجلى الكمال في هذه الساعة في تفاصيلها وفي التحديات التقنية والجمالية التي يتصدى لها خبراء صناعة الساعات في مشغل العلامة Soleil d’Or ateliers.

Tags

مواضيع ذات صلة