ملكة هولندا في إطلالة أنيقة بنقشة جلد النمر 

يبدو أن حتى أعطال السيارات لا يمكنها أن تقلل من حماسة ملكة هولندا أو تتسبب في اختفاء ابتسامتها المشرقة، الملكة ماكسيما (Queen Maxima) ، ظهرت مبتسمة كعادتها أثناء زيارتها لفاعلية لشركة جوجل في بلدة أنسخديه الهولندية، بداية الزيارة لم تكن جيدة للغاية حيث بدا من الواضح أن هناك مشكلة ما في السيارة التي كانت تستلقها ملكة هولندا، وللحسن الحظ فإن مرافقي الملكة نجحوا في تشغيل السيارة من جديد.

الملكة حافظت على ابتسامتها المعتادة

الطريف أن الملكة ماكسيما ظلت طوال فترة إصلاح السيارة مبتسمة كعادتها، ولقد حافظت على ابتسامتها العريضة بعد وصولها إلى وجهتها، ثم قامت كعادتها بتحية الأشخاص الذين تجمعوا لاستقبالها.

الملكة ماكسيما 45 عام، كانت قد ذهبت إلى تلك البلدة الهولندية الصغيرة في شرق البلاد لزيارة ورشة عمل رقمية جديدة تستمر لمدة يومين، ولقد أنشئت في إطار مبادرة جديدة لفرع شركة جوجل في هولندا.

الملكة ماكسيما صاحبة خيارات جريئة في الموضة

ماكسيما اشتهرت بخياراتها التي تتسم بالجرأة عندما يتعلق الأمر بالموضة حيث اعتادت على ارتداء قطع الاكسسوار الكبيرة والأنيقة، واعتادت أيضا على اختيار الإطلالات الملونة الأنيقة أو المنقوشة، ولقد ظهرت اليوم في أنسخديه أنيقة ومنقوشة حيث ارتدت بدلة نسائية أنيقة من ماركة “Natan”.

ملكة هولندا الأرجنتينية الأصل كانت قد شوهدت بإطلالة أقل مرحا – وإن كانت لا تقل أناقة وجمالا عن إطلالاتها – في الأسبوع الماضي، وكان ذلك أثناء زيارتها لمجزر محلي في إحدى القرى الهولندية، ولقد ظهرت وقتها في إطلالة شتوية أنيقة باللون الرمادي.

Tags

مواضيع ذات صلة