مطاردة “بوكيمون” في كنيسة روسية تنتهي بالسجن

resized_%d8%a8%d9%88%d9%83%d9%8a%d9%85%d9%88%d9%86

موسكو / قضت محكمة روسية بالسجن لمدة ثلاثة أشهر، على صاحب مدونة روسي، صور شريط فيديو يظهر فيه وهو يطارد شخصيات “بوكيمون” في كنيسة.

وقضت محكمة يكاترينبورغ “أورال” بأن المدون البالغ من العمر 22 عاما، والذي لم يمتثل لوضعه قيد الإقامة الجبرية، بعد توقيفه ينبغي أن يسجن بانتظار محاكمته التي قد تفضي إلى سجنه لخمس سنوات، بسبب التحريض على الكراهية والمساس بالحرية الدينية.

وقد قرر روسلان سوكولوفسكي، الذي يجاهر بإلحاده أن يمارس لعبة “بوكيمون غو” الصيف الماضي في كاتدرائية يكاترينبورغ المشيدة في موقع اغتيال عائلة آخر قياصرة روسيا سنة 1918م.

وصور نفسه وهو يلتقط عدة شخصيات افتراضية على أنغام موسيقى تتخلها شتائم قبل أن يخرج من الكنيسة ليعرب عن أسفه لعدم التقاط البوكيمون الأكثر ندرة وهو يسوع.

ونشر شريط الفيديو هذا على “يوتيوب” في 11 أغسطس، وسرعان ما انتشر على شبكة الإنترنت، وقد اتهمته الكنيسة الأرثوذكسية الروسية بالتجديف.

Tags

مواضيع ذات صلة