ماذا قال جاستين بيبر عن واقعة إلقاؤه المايك وانسحابه من الحفل؟!

 أوضح النجم جاستين بيبر موقفه خلال حفله في إنكلترا في 23 من الشهر الماضي، حيث ألقى بمكبر الصوت وغادر المسرح بعد أن دعا الجماهير إلى وقف الصراخ بين الأغاني، ولكن الجماهير لم تنتبه لما يقول، فغضب واتخذ هذا الموقف السابق ذكره.

فأوضح بيبر موقفه قائلا: “هناك أوقات أشعر بالانزعاج وأوقات أشعر بالغضب وأوقات أشعر بخيبة الأمل لكنني دائما سأكون نفسي على هذا المسرح… كل ما أقوم به ببساطة هو أنني أريد أن يسمع الناس”.

كما أضاف بيبر: تأتي بعض الأوقات تعرفون أني أقول أشياء خطأ لأنني بشر وأنا لا أدعي أن أكون مثالياً… أنا لست إنسانا آليا”.

ومن جهة أخرى، تطارد الشرطة بيبر “22 عامًا” بعد أن اخترق القوانين، حيثُ قام بقيادة سيارته وهو في حالة سُكر مما أعاق حركة المرور، بالإضافة إلى ارتكابه مخالفات السرعة، والقيادة على الجانب الخطأ من الطريق مما عرض حياته للخطر.

وأشارت الصحف البريطانية، إلى أن الشرطة تبحث عن شهود العيان الذين شاهدوا السيارة التي كانت تحمل جاستين بيبر و”فريق هوكي الجليد” المرافق له.

وتم تصوير الحادث من قبل سيمون أساي، الذي كان في سيارة خلف بيبر، وقام بنشر مقطع الفيديو عبر الشبكات الاجتماعية.

وقال أحد شهود العيان، إنهم شاهدوا بيبر وهو يغادر قصره في شيشاير الذي قام بتأجيره بـ4.5 مليون استرليني الليلة الماضية، ثم ذهب لرحلة للتزلج على الجليد بصحبة فريق هوكي للجليد، بعدها توجهوا إلى إحدى الحانات وأكد أنه كان يسير بسيارته بسرعة فائقة، حتى كاد أن يرتطم بأحد المركبات بسبب تأرجح سيارته.

وقال متحدث باسم شرطة شيشايرلـ MailOnline : “نحن مدركون حجم وخطورة اللقطات التي تم التقاطها لجاستين بيبر على وسائل التواصل الاجتماعي التي يخترق فيها قوانين القيادة في منطقة فرودشام، ورغم أننا لم نتلق أي تقارير فيما يتعلق بهذا، إلا أننا سنكون حريصين على التحدث مع الأشخاص الذين شهدوا الحادث”.

Tags

مواضيع ذات صلة