كيف احتفل ولي عهد الدنمارك وزوجته بعيد زواجهما في هذا العام؟

الأمير فريدريك (Crown Prince Frederik) ولي عهد الدنمارك وزوجته الأمير ماري (Princess Mary)، لن ينسيا عيد زواجهما في هذا العام بسهولة، ففي صباح يوم الإثنين، قامت الحشود التي حضرت لمنزلهم لتحتفل بمرور 12 عام ونصف على زواج الأمير والأميرة، بإيقاظ الزوجين في حوالي الساعة السادسة والنصف صباحا.

الأمير فريدريك والأميرة ماري تزوجا في يوم 14 مايو في عام 2004 بعد أن تقابلا في دورة الألعاب الأوليمبية في سيدني، ولأن التقاليد في الدنمارك تنص على الاحتفال بالذكرى السنوية للزواج كل 12.5 عام، 25 عام، 25 عام، فإن المواطنين في الدنمارك حرصوا في يوم الإثنين على مشاركة ولي عهد الدنمارك وزوجته في الاحتفال بذكرى مرور 12.5 عام على زواجهم وهو ما يعرف في الدنمارك باسم الذكرى النحاسية السنوية للزواج (Copper Wedding Anniversary).

وطبقا للتقاليد المتبعة فإن أصدقاء وأقارب الزوجين اللذان يحتفلان بالذكرى النحاسية السنوية بزواجهما، يقومون بالتجمع في يوم الاحتفال أمام الباب الأمامي لمنزل الزوجين ويقومون بالتجمع والوقوف إلى جانب بعضهم البعض لتكوين شكل نصف قوس (يتحول إلى قوس مكتمل بعد انضمام الزوجين إلى التجمع)، ثم يقومون بتنبيه الزوجين بوجودهم أمام المنزل وحثهم على الخروج من المنزل عن طريق إطلاق أصوات تنبيه عالية، وبالفعل تجمع الكثيرين أمام القصر الملكي في يوم الإثنين وقاموا بتنفيذ هذا التقليد الطريف ولقد التقطت صورة رائعة تظهر الأمير فريدريك وزوجته الأسترالية الأصل أثناء مشاركتهما في التقليد.

من المقرر أن يشارك الزوجين في المزيد من الاحتفالات القادمة بذكرى مرور 12.5 عام على زواجهما، خلال الأيام القادمة ويتوقع أن تتضمن هذه الاحتفالات بعض الأغنيات التي تم تأليفها خصيصا من أجل الزوجين وقصص طريفة وكلمات وخطب احتفالية وكذلك كعك خاص مصنوع من اللوز يحمل اسم ” kransekage”.

Tags

مواضيع ذات صلة