كاني ويست يغادر المستشفى ويعود إلى المنزل بصحبة كيم كارداشيان

مغني الراب الشهير كاني ويست (Kanye West) غادر مركز ” UCLA” الطبي في لوس أنجلوس وعاد إلى منزله، بعد أسبوع واحد من دخوله إلى المركز الطبي ووضعه تحت الملاحظة بعد إصابته بانهيار نفسي. 

طبقا لما نشره موقع TMZ المختص بأخبار المشاهير، فإن كاني 39 عام، قد غادر المستشفى في يوم الأربعاء بصحبة زوجته كيم كارداشيان (Kim Kardashian)، وطبيبه الخاص د. مايكل فارزام (Dr. Michael Farzam). كان موقع X17 هو أول من نشر أنباء إصابة كاني بالانهيار النفسي وتبعه بعدها عدد من الصحف ومواقع صحف المشاهير، وكان موقع X17 قد تحدث عن إدخال كاني للمستشفى وتلقيه علاج لمشكلات نفسية وجسدية بسبب معاناته من نقص في النوم والتغذية.

كيم كارداشيان وقفت إلى جانب كيم في أزمته

أنباء مغادرة كاني ويست للمستشفى جاءت بعد أن تحدثت عدة تقارير عن أن سبب إصابته بالانهيار النفسي كان بسبب خلافات بينه وبين زوجته كيم خلال الأسابيع التي سبقت دخوله إلى المستشفى بالإضافة إلى ضغوط شخصية متزايدة، ولقد وصفت مصادر مقربة كاني خلال الفترة التي سبقت إصابته بالانهيار النفسي بأنه “أصبح يعمل طوال الوقت وأصبح بالكاد ينام أو يتناول الطعام” وذلك طبقا لما نشرته مجلة ” Us Weekly”. ولقد تحدث مصدر أيضا لنفس المجلة عن أن الحياة في منزل كاني في منطقة بيل آير في لوس أنجلوس (مساحته 11 ألف قدم مربع)، قد أصبحت على حد وصفه “غير محتملة” بسبب اضطراب كاني المتزايد.

كاني ويست كان قد نقل إلى مركز ” UCLA” الطبي في لوس أنجلوس بعد ظهر يوم الإثنين الماضي لتلقي العلاج ولقد سبق ذلك إعلانه عن إلغاء بقية حفلات جولته الموسيقية الجديدة ” Saint Pablo”، وقبلها بيومين كان كاني قد فاجأ جمهور حفله الموسيقي في مدينة ساكرامنتو في ولاية كاليفورنيا، بسيل من الحديث غير المترابط استمر لمدة 15 دقيقة، انتقد فيه بيونسيه (Beyonce) وطلب فيه من جاي زي (Jay Z) أن يقوم بالاتصال به وبعدها غادر كاني المسرح والحفل وسط دهشة الحضور.

Tags

مواضيع ذات صلة