زيادة وزن الأم قبل الحمل يقلل عمر المولود

%d8%b5%d8%ad%d8%a9

%d8%b5%d8%ad%d8%a9

بروكسل / كشفت دراسة علمية حديثة أجدرتها الكلية الملكية لطب الأطفال وصحة الطفل، في بلجيكا، عن أن النساء الذين يعانون من زيادة الوزن قبل الحمل يمكن أن يؤثروا بالسلب على حياة طفلهما فيما بعد.

وأوضح الباحثون، أن ما يقرب من ثلث النساء في سن الإنجاب يعانون من السمنة المفرطة أو زيادة الوزن والخصر، مؤكدين أن كل كيلو زيادة في مؤشر كتلة الجسم للأم قبل الحمل، يمكن أن يقلل 18 شهرا من عمر الطفل افتراضيا.

وأشار الباحثون إلى أن معظم النساء اللاتى يعانين من السمنة المفرطة يسرقن من طفلهما أكثر من 17 عاما من الحياة، على الرغم من اتباع نظام غذائي صحي يمكن أن يقلل من هذه المشاكل.

وقال البروفيسور نينا مودي، رئيس الكلية الملكية لطب الأطفال وصحة الطفل ببلجيكا، هذه الدراسة مثيرة للاهتمام وتقدم مزيدا من الأدلة على تأثير بدانة الأم على حياة الطفل، والذين يولدون لأمهات بدينات قد يكونوا في خطر أكبر للتعرض للأمراض المزمنة عند الكبر.

Tags

مواضيع ذات صلة