السيلينيوم وزيت كبد الحوت لعلاج آثار دوالي الخصية

%d8%b5%d8%ad%d8%a9

%d8%b5%d8%ad%d8%a9

لندن / أوضح موقع Natural Fertility Info، أن بعض الدراسات أثبتت أن دوالي الخصية تمثل السبب الرئيسي للعقم لدى اللارجال، وأثبتت أن حوالي 40% من الرجال الذين يعانون من العقم، يعانون منه بسبب دوالي الخصية.

وليس كل الرجال الذين يعانون من دوالى الخصية يحتاجون إلى علاج، ولكن قد يتطور الأمر عند بعضهم لدى الإصابة بألم مزمن في منطقة الخصيتين أو ضمور الخصيتين، وتوجد علاجات منها التدخل جراحي وبعض العلاجات الطبيعية.

فالتدخل الجراحي، يكون من خلال إعادة توجيه تدفق الدم إلى الأوردة العادية، وهذا قد يحسن عدد الحيوانات المنوية وصحتها وفي بعض الحالات يعالج العقم، وهناك مخاطر محدودة ترتبط يإصلاح دوالي الخصية جراحيا، بما في ذلك تراكم السوائل حول الخصيتين، وتكرار دوالي الخصية أو الأضرار التي تلحق بشريان الخصية.

أما العلاج الطبيعي، فقد تكون العلاجات الطبيعية مكملة للعلاجات الجراحية، ولكن في أغلب الأحيان يكون من الصعب الاعتماد عليها وحدها، والفكرة من العلاجات الطبيعية هي دعم صحة الأنسجة وجدران الوريد وتحسين الدورة الدموية في الخصيتين وتحسين الصحة الخلوية لحماية الحيوانات المنوية والأنسجة التناسلية من خلال بعض المواد الغذائية المحددة والعلاجات العشبية، ومن أهم هذه العلاجات:

زيت كبد الحوت، وبه نسبة مرتفعة من أوميجا 3 والأحماض الدهنية الأساسية والتي لها تأثير كبير على سلامة وصحة الحيوانات المنوية.

والحصول على السيلينيوم، فهو من أهم الأمور لتكوين الحيوانات المنوية السليمة الحصول على كمية كافية من السيلينيوم من خلال تناول المكسرات.

وتجنب التعرض للسموم البيئية، فهذا سوف يساعد على منع الحيوانات المنوية من التعرض للسموم.

ويفضل ارتداء الملابس الداخلية المصنوعة من قطنية، لأنها تحمي الخصيتين من التعرض لدرجات الحرارة المرتفعة.

Tags

مواضيع ذات صلة