الأمير هاري يصل إلى أنتيغوا ويبدأ جولته الرسمية الجديدة في منطقة الكاريبي

الأمير هاري (Prince Harry) وصل إلى أنتيغوا وهي محطته الأولى في جولته الرسمية الجديدة في منطقة الكاريبي والتي تستمر لمدة أسبوعين. الأمير هاري 32 عام، كان قد تصدر عناوين الأخبار مؤخرا بسبب علاقته بالممثلة الأمريكية ميجان ماركل (Meghan Markle).

الأمير هاري استقبل استقبال رسمي فور وصوله إلى مطار في سي بيرد الدولي في جزيرة أنتيغوا في يوم الأحد، ولقد شارك في مراسم الاستقبال الرسمي مجموعة من الجنود بأزيائهم العسكرية الرسمية وفرقة موسيقية من الجنود والعسكريين ولقد كان في استقباله أيضا الحاكم العام سير روندي وليامز (Governor General Sir Rodney Williams)، ولقد كان الأمير هاري يرتدي وقتها بدلة زرقاء أنيقة وربطة عنق ذات لون أورق فاتح. 

الأمير هاري 32 عام، كان قد اتجه إلى منطقة الكاريبي في جولة رسمية نيابة عن جدته ملكة بريطانيا وذلك للمشاركة في احتفالات الذكرى الخامسة والثلاثين لاستقلال أنتيغوا وبربودا والذكرى الخمسين لاستقلال بربادوس وغيانا. من المقرر أن يقوم الأمير هاري بزيارة سبعة دول خلال جولته الرسمية في منطقة الكاريبي هي: أنتيغوا وبربودا، وسانت كيتس ونيفيس، سانت لوسيا، سانت فنسنت وجزر غرينادين، وغرينادا، وبربادوس وغيانا.

الجولة الرسمية الجديدة للأمير هاري في منطقة الكاريبي، ستكون الزيارة الرسمية الثانية لمنطقة الكاريبي بالنسبة للأمير هاري حيث سبق وأن قام بزيارتها في عام 2012.

وكان قصر كينجستون قد أعلن في تصريح رسمي صدر في وقت سابق عن زيارة الأمير هاري الجديدة لمنطقة الكاريبي، ولقد تحدث التصريح الرسمي عن سعادة الأمير هاري بجولته الرسمية الجديدة وكيف أنه “يتطلع كثيرا لمقابلة المزيد من المواطنين المحليين، ويتطلع لزيارة بلدان جديدة في منطقة الكاريبي للمرة الأولى”.

 

 

Tags

مواضيع ذات صلة