اكتشاف بروتين لدى الحوامل يدل على ضعف نمو الجنين

%d8%b5%d8%ad%d8%a9

%d8%b5%d8%ad%d8%a9

واشنطن / نجح فريق من الباحثين في تطوير اختبار دم، يمكنه التنبؤ بخطر حدوث مضاعفات الحمل، وذلك من خلال اكتشاف بروتين في الدم لدى الحوامل، يعد مؤشرا لحدوث مضاعفات الحمل وضعف نمو الجنين.

وأوضح الباحثون، في معرض أبحاثهم التي نشرت في العدد الأخير من دورية “علم الوراثة الطبيعية”، أن بروتين “دلكي -1” مهم لتوفير الطاقة لوضع الجنين، وانخفاض مستويات هذا البروتين في الدم أثناء فترة الحمل، يشير إلى انخفاض نمو الجنين نتيجة لمضاعفات الحمل.

وكان الباحثون قد أجروا أبحاثهم على مجموعة من فئران التجارب قاموا خلالها بتحييد بروتين “دلكي -1” لمعرفة تأثيره على مراحل الحمل والأجنة، وأشارت المتابعة إلى أنه عند تحديد هذا البروتين المهم والذي يؤدي إلى تراجع نمو أجنة فئران التجارب بصورة كبيرة، فضلا عن الولادة المبكرة.

Tags

مواضيع ذات صلة