أسوأ الإصابات التي قد يتعرض لها الجهاز التناسلي لدى الرجال

%d8%b5%d8%ad%d8%a9

%d8%b5%d8%ad%d8%a9

الأمراض التناسلية ليست وحدها أخطر ما يهدد الجهاز التناسلي لدى الرجال، فهناك إصابات خطرة للغاية يمكن أن يتعرض لها الجهاز التناسلي للرجال وخاصة القضيب.

تعالوا لنتعرف على أسوأ الإصابات والحالات المرضية التي يمكنها أن تصيب القضيب:

القضيب المنتفخ:

إحدى حالات تشوه القضيب النادرة والتي يصبح القضيب فيها منتفخ وذو شكل ملتوي وتحدث نتيجة انسداد العقد الليمفاوية أو نتيجة الإصابة بعدوى بكتيرية ترتبط بمرض الكلاميديا، الدواء يمكنه أن يساعد قليلا في تخفيف من حدة الأعراض والتقليل من انتفاخ القضيب ويمكن للمريض المصاب بالمرض التبول بشكل شبه طبيعي ولكنه لا يصبح قادر على ممارسة الجنس.

الخراج أو الناسور:

جراحات القولون أو البروستاتا لعلاج السرطان يمكنها أن تتسبب في حالات نادرة في حدوث حالة مرضية تعرف باسم الخراج أو الناسور الشرجي عندما تكون من النوع الرديء الذي لم يجرى بعناية. الناسور هو عبارة عن تمزق في النسيج الذي يربط ما بين القناة البولية والمستقيم، هذه الحالة المرضية التي تؤثر سلبا على القضيب والجهاز التناسلي الذكري بشكل عام، يمكن علاجها ولكن التعافي يستغرق وقتا طويلا.

عملية الختان الفاشلة:

إذا قطع جزء من مقدمة القضيب عن طريق الخطأ أثناء عملية ختان فاشلة لإزالة جلد القفلة الذي يغطي مقدمة القضيب، فإن ذلك الجزء من القضيب يمكنه أن يعاود النمو من جديد ولكن على النحو الخاطئ فقد ينمو عالقا بكيس الصفن ونتيجة لذلك فإن القضيب سيصبح عالقا في طبقة الدهون والأنسجة التي تحيط بالأعضاء التناسلية. لحسن الحظ، يمكن علاج هذه الحالة واستخراج القضيب من داخل الجسم عن طريق عملية جراحية.

انحناء القضيب:

انحناء القضيب قد يحدث بسبب الإصابة بحالة مرضية نادرة تعرف باسم مرض بيروني، هذا المرض يتسبب في تكون كتل صلبة غير سرطانية في الغلاف المحيط بنسيج الانتصاب الوعائي داخل القضيب وتتسبب هذه الكتل في انحناء القضيب في اتجاه المنطقة المصابة. من أشهر أعراض هذا المرض قصر طول القضيب وظهوره في شكل منحني ومشوه كما أنه يجعل عملية الانتصاب مؤلمة للغاية ويجعل من الصعب على المريض ممارسة الجنس.

المخيف حقا هو تزايد نسبة الإصابة بهذا المرض خلال السنوات الأخيرة، خاصة بين الرجال في منتصف العمر حيث أظهرت الإحصائيات تشخيص ما بين 65 – 120 ألف رجل في منتصف العمر بهذا المرض سنويا في الولايات المتحدة فقط. هذه الحالة المرضية غالبا ما تعالج بالأدوية أو جراحيا ولكن الشفاء ليس مضمون.

كسر القضيب:

القضيب ليس من أعضاء الجسم التي تحتوي على العظام ولكنه معرض أيضا للكسر ويحدث ذلك نتيجة لحدوث تمزق في الأنابيب داخل القضيب والتي تمتلئ بالدم أثناء عملية الانتصاب، ولذلك فإن حدوث كسر في القضيب يتسبب في امتلاء القضيب بالدماء وتورمه وتشوهه وغالبا ما يؤدي إلى فقدان الوظيفة الجنسية بشكل دائم إذا لم يعالج جراحيا على الفور. كسر القضيب قد يحدث في حالات عدة منها: ممارسة الجنس أو الاستمناء بعنف، التعرض لحادث سيارة عنيف، الإصابة بطلق ناري في الجزء السفلي من الجسم وغيرها.

Tags

مواضيع ذات صلة