آمبر هيرد تشارك في حملة لمكافحة العنف المنزلي

الممثلة آمبر هيرد (Amber Heard) تحدثت عن العنف المنزلي في مقطع فيديو جديد لصالح مشروع ” Girlgaze” الخيري وبالتزامن مع اليوم العالمي لمكافحة العنف المنزلي ضد النساء والذي تم الاحتفال به في يوم الجمعة الماضي (25 نوفمبر). هيرد التي كانت قد ادعت أن زوجها السابق جوني ديب (Johnny Depp) قد تعدى عليها لفظيا وجسديا، تحدثت ضمنيا في مقطع الفيديو عن تجربتها مع العنف المنزلي ولم تذكر اسم ديب صراحة.

آمبر هيرد ظهرت في مقطع الفيديو وهي تقول: “كيف يمكن أن يحدث مثل هذا الأمر لي؟ أنا قوية وذكية، أنا لست ضحية”، “هناك الكثير من مشاعر الخجل والعار التي تلتصق بكلمة “الضحية”، هذا يحدث للكثير من النساء. عندما يحدث معك ذلك خلف الأبواب المغلقة، مع شخص تحبينه، يكون هذا هو الأصعب على الإطلاق ولا يبدو وقتها أي شيء واضح أو مفهوم. لو كان شخص غريب قد قام بذلك… لم يكن حسم هذا الأمر ليكون بمثل هذه الصعوبة”.

آمبر هيرد تبكي 

هيرد تحدثت بعدها دامعة العينين عن نظام الدعم الذي يقدمه المشروع للنساء من ضحايا العنف المنزلي وكيف ساعدها ذلك عندما تحدثت علنيا عن العنف المنزلي الذي وقعت ضحية له، ولقد تحدثت عن ذلك وقالت: “لو لم يكن لدي بضعة أشخاص من حولي أثق فيهم حقا، بضعة نساء يمكنني أن أتحدث إليهم … لو لم يكن لدي هؤلاء من حولي، كانت حياتي لتتخذ منحنى مختلف للغاية”.

هيرد أنهت حديثها برسلة وجهتها لضحايا العنف المنزلي حيث طلبت منهم أن يتذكروا دائما أن “صوتهم هو أقوى أسلحتهم”.

آمبر هيرد كانت قد تقدمت بطلب الطلاق من جوني ديب في وقت سابق في هذا العام وتقدمت بعدها بشكوى قانونية قامت باتهامه فيها بالتعدي عليها لفظيا وجسديا، إلا أنها تناولت عن تلك الشكوى فيما بعد. هيرد ويدب توصلا لتسوية طلاق في شهر أغسطس في هذا العام بعد أن وافق ديب على دفع مبلغ 7 ملايين دولار وهو مبلغ تبرعت به هيرد بالكامل للجمعيات الخيرية.

Tags

مواضيع ذات صلة