هندية خطفت وبيعت 9 مرات

هندية خطفت

هندية خطفت

نيودلهي / تكرر خطف وبيع امرأة 9 مرات خلال مدة 10 سنوات، تنقلت فيها ضمن شبكة اتجار بالبشر في الهند، لينتهي بها المطاف في بيتها أخيرا.

واختطفت الشابة قبل 10 سنوات حينما كان عمرها 12 عاما من أمام منزلها لتقع ضحية الاتجار بالبشر في الهند.

وتمكنت الفتاة من الرجوع إلى حضن أمها في دلهي الأسبوع الماضي، بعد أن قضت 10 سنوات تحلم بالعودة الى المنزل.

وكانت الفتاة تلعب أمام منزلها في سيلامبور في دلهي عاصمة الهند، عندما أتت سيدة وبدأت تتحدث إليها في عا 2006م.

وتذكر الضحية كل جزء من الفاجعة التي دمرت طفولتها، وتقول إنه تم بيعها في البداية إلى مزارع لقاء 300 يورو، وأول ما أذكره عندما استيقظت من غيبوبتي أنني كنت محبوسة في غرفة مغلقة مع ما يقارب الـ 20 طفلة، وفورا بدأ الهلع يسيطر علي وبدأت بالصراخ طلباً للنجدة.

لقد كان الجميع يبكي، أذكر أن الرجل الذي جرني إلى السيارة صفعني وطلب مني البقاء هادئة.

وتتابع، لقد رجوتهم كي يعيدوني إلى المنزل، عندها جاء إلي رجل وأخذ بيدي وقال لي إنه سيرسلني إلى المنزل، أذكر أنني ركبت القطار معه معتقدة أنني ذاهبة إلى المنزل حقا، ولكنه أخذني إلى مزرعته وأجبرني على العمل.

وأجبرت الفتاة التي لم يتجاوز عمرها الـ 12 عاما على العمل في الحقول وحمل أكوام وأكياس من الحبوب على ظهرها إلى الشاحنات طوال النهار، وفي الليل كانت تتعرض للاغتصاب من قبل عدة رجال.

وتؤكد، لقد كنت أتعرض للاغتصاب مرارا وتكرارا كل ليلة، لقد كان العديد من الرجال يتبادلون الأدوار لاغتصابي وكانوا يضربونني إذا حاولت المقاومة.

بعضهم كان يغتصبني وهو يحمل سكينا بالقرب من حلقي، لقد أجبروني على العيش في غرفة مظلمة ومغلقة ولم يعطوني إلا وجبة واحدة في اليوم.

وتشير إلى أنها بيعت 9 مرات خلال 3 سنوات، حيث أجبرت على العمل نهارا والتعرض للاغتصاب ليلا.

Tags

مواضيع ذات صلة