هنا الزاهد مستاءة من طبيعة صوتها الرخيم

عبرت هنا الزاهد عن سعادتها بالتعليقات الإيجابية التي تلقتها عن دورها في مسلسل “مأمون وشركاه”، مشيرة إلى أن التعليقات السلبية انحصرت في طبيعة صوتها.

هنا أوضحت أن هناك عدد من الأشخاص انتقدوا صوتها الرخيم، مؤكدين أنه لا يتناسب مع شكلها الرقيق، وهو ما دفعها للتفكير للخضوع لتدريب صوتي حتى تستطيع التحسين منه.

هنا كشفت عن موقف محرج تعرضت له بسبب صوتها، وذلك أثناء تصويرها أحد المشاهد الرومانسية مع الفنان خالد سليم، حيث أنها كانت تقول له في المشاهد بحبك، لكنها خشيت أن تقولها بصوتها الرخيم، حيث أنه لن يتناسب مع طبيعة المشهد الرومانسي، وأضافت، أنها صرحت لخالد سليم بهذا الأمر، فنصحها بأن تخفض صوتها قليلا وهي تقولها حتى تظهر بشكل طبيعي، وهو ما قامت به بالفعل.

Tags

مواضيع ذات صلة