نفى جورج وسوف التطاول على الشعب الأردني

اضطرت الشركة المنظمة لحفل المطرب جورج وسوف _والذي أقيم منذ أيام بفندق رويال بالعاصمة الأردنية عمان_ توضيح الحقيقة وراء تطاوله على الشعب الأردني، وذلك بعد الهجوم الذي تعرض له على مواقع التواصل الاجتماعي.

جاء هذا الهجوم بعد انتشار مقولة منسوبة لجورج وسوف قال فيها “دخلكم على شو رافعين روسكم يا أردنيين”، وهو ما يعتبر سخرية من مقولة الملك عبد الله الثاني ملك الأردن “ارفع راسك أنت أردني” والتي أطلقها بعد حادث حرق الطيار الأردني معاذ الكساسبة على يد تنظيم “داعش”.

كما أن الاتهامات لم تتوقف عند سب وسوف للشعب الأردني، بل اتهمه البعض بأنه كان مخمورا على خشبة المسرح في الحفل الذي أحياه بمشاركة ديانا كرزون ومنال موسى في فندق رويال بالعاصمة الأردنية عمان.

وقالت الأخبار التي تناقلها وراد المواقع الاجتماعية إن أحد الحضور أراد التقاط صورة مع جورج وسوف إلا أن الأمن منعه، وبعد إصراره على التقاط صورة، سأله وسوف من أنت؟ فأجابه: أنا سلطي، ليرد وسوف: يعني راسك حجر..

هذه الإجابة لم تعجب الشاب الأردني، فرفع يديه اعتراضاً على قول وسوف، الذي استفزه المنظر، وقال: “بكسر راسك، دخلك على شو رافعين روسكم يا أردنيين؟..

ورغم تناقل عدد من وسائل الإعلام الأردني لتلك الشائعة إلا أن شركة Stamp المنظمة للحفل نفتها في بيان صحفي، وتوعدت بملاحقة مروجي تلك الشائعة قضائيا أمام المحاكم الأردنية، كما نفى تلك الشائعة نقيب الفنانين الأردنيين ساري الأسعد، وهو ما لم يحدث فارقا خصوصا وأن موجة الهجوم العنيفة لم تتوقف.

Tags

مواضيع ذات صلة