نصائح للتغلب على الغيرة بين الزوجين في بداية الزواج

السنوات الأولى من الزواج دائما ما تكشف عن اختلاف الطباع بين الزوجين، لذا نعرض عليكم مجموعة نصائح لمشاكل السنوات الأولى من الزواج وعلى رأسها مشكلة الغيرة بين الزوجين.

والتي تتعدد أسبابها بين عدم التواصل الجيد بين الزوجين أو أسباب أخرى تتعلق بالشك في الطرف الآخر، فيما يلي نستعرض أسباب الغيرة بين الزوجين، نصائح للتغلب على هذه المشكلة.

أسباب الغيرة بين الزوجين ونصائح للتغلب عليها

نستعرض لكم بعض من أسباب الغيرة التي قد تحدث في السنوات الأولى للزواج والتي تحمل العديد من المشاكل التي يتم اكتشافها نتيجة اختلاف الطباع والبيئة المحيطة بكل زوج ،مع بعض النصائح التي تفيد في تحسين العلاقة بين الزوجين.

مشاكل الزوجين في السنوات الاولى

أسباب الغيرة بين الزوجين

معرفة التاريخ العاطفي السابق للطرف الآخر

في بعض الأحيان يقوم احد الطرفين مما كان له بعض العلاقات السابقة بسرد تفاصيلها إلى شريك حياته الحالي، الأمر الذي قد يؤدي إلى جرح مشاعر شريك حياته ويدخله في دائرة المقارنة بين ما كان يفعله شريكه وما يفعله حاليا.

الرغبة في لفت أنظار شريك الحياة

يحاول احد الطرفين في العلاقة لفت نظر شريكه الآخر لأنه يرغب في اهتمام زائد أو لأنه لا يشعر منه بالحب الكافي، الأمر الذي يجعله يتحدث في اشياء تخص الماضي أو أى شئ يجذب به أنظار شريكه ليحظى ببعض الاهتمام منه.

انشغال أحد الطرفين

في ظل ظروف الحياة الصعبة في هذا الوقت قد يضطر الزوج إلى الانشغال بعمله لتحصيل الأموال الكافية لتأمين البيت فقد يضطر للعمل بأكثر من وظيفة،وقد يتسبب ذلك في إهماله لزوجته بعض الشيء لكثرة انشغاله، ويستدعي هذا الأمر غيرة الزوجة تجاهه.

وجود شريك الحياة السابق في الوسط المحيط بالزوجين

احيانا كثيرة تكون العلاقات السابقة من أحد الأطراف المقربين في محيط الحياة اليومي للزوج أو الزوجة الأمر الذي يشعل غيرة شريك الحياة الحالي، لعدم ثقته الكافية في هذه الشخصية ولعلمه بماضيه.

علاج الغيرة بين الزوجين في السنوات الاولى

نصائح لعلاج الغيرة بين الزوجين

  1. الثقة الكاملة في شريك حياتك، وترك مساحة من الحرية والخصوصية له طالما لا يتعدى حدود الدين والأخلاق.
  2. الاستماع الجيد لشريك الحياة، وفهم متطلباته الحياتية، ومشاركته في بعضها.
  3. عدم الخلط بين الماضي والحاضر، فلكل منًا ماضيه، لكنه ماض وقد انتهى، فلا يمكن أن ندع الماضي يؤثر على حياتنا ويفسدها علينا، طالما أن ذلك لم يتعدى حدود الدين والأخلاق العامة.
  4. توطيد العلاقة بين الزوجين من خلال إيجاد هوايات أو اهتمامات مشتركة تجمع بين الزوجين.
  5. المشاركة اليومية للأحداث بين الزوجين مالم يضر بأشخاص آخرين أو يضر بالعمل.
  6. إلتماس الأعذار في حالة الغيرة، و التعامل بصبر مع الطرف الغيور.
  7. توضيح الامور اولا بأول وعدم ترك سوء التفاهم يتسع أكثر من اللازم.