نصائح لترغيب طفلك في المذاكرة 

طفلك في المذاكرة

طفلك في المذاكرة

أكدت سهام حسن، الأخصائية النفسية، على ضرورة أن نتعرف على عالم الطفل، حيث إنه بسيط جدا وليس لديه القدرة على تحمل هذه الضغوط التي نسكبها على عالمه وعقله من اهتمام أكاديمي وحفظ ومذاكرة والتزام بكتابة الواجب وغيرها.

وتتابع الأخصائية النفسية، أنه يجب إدراج المهام والمسئوليات للطفل شيئاً فشيئا، والاهتمام بالأشياء البارع فيها والتي يفضلها، كالكتابة أو الرسم أو الرياضة وغيرها، فهذا يعد من أنواع الذكاء الأخرى غير الذكاء الأكاديمي.

وتقدم الأخصائية النفسية، بعض الطرق التي تحفز وتدعم الطفل وتجعله أكثر حبا في المذاكرة، اشتر لطفلك الأدوات الكتابية كالمقلمة والألوان والأقلام التي يفضلها.

إشعاره بالمسئولية تجاه إجراء الواجبات ولكن دون الضغط عليه. شارك طفلك أثناء مذاكرته بمتابعة أعمالك فيراك وأنت تكتب وتعمل حتى يقوم بتقليدك والالتزام بالجلوس والتركيز للانتهاء من الواجب.

خصص مكافآت للطفل، حينما يقوم بالمذاكرة، وليكن إذا انتهيت من الحفظ والمذاكرة سوف أسمح لك باللعب على الكمبيوتر ربع ساعة قبل النوم، أو أحضر أطيب نوع من الحلوى الذي يحبه طفلك، قراءة قصة، تلوين، أي أبحث عما يفضله طفلك.

كن على تواصل بين المعلمين المسئولين عن التدريس لطفلك حتى يدرك الطفل جيدا أنك مهتم لأمره وفى يوم احضر لعبة أو هدية واتفق مع المعلمة أن تعطى الطفل الهدية، لأنه شاطر وماهر في دراسته.

تخصيص مواعيد ثابتة للمذاكرة بشكل يومي لا يتغير، حتى يتشكل لدى الطفل مسئولية تجاه الموعد ويقوم بالالتزام به.

Tags

مواضيع ذات صلة